الثلاثاء. ديسمبر 1st, 2020

عودة الازدحام في شوارع هولندا

شبكة المدار الإعلامية الأوروبية …_يجد الناس صعوبة متزايدة في الالتزام بإجراءات مكافحة فيروس كورونا، مما يجعل الشوارع أمثر ازدحاماً.هذا بناء على تحليل أجرته لجنة التنقل الهولندية DAT.Mobility، حيث يتم تتبع تنقلات حوالي 5000 هولندي عبر تطبيق على الهواتف. وفقًا للشركة، تظهر جميع البيانات أنه في الأسابيع الثلاثة الماضية زاد عدد ومسافة ومدة الرحلات.يقول خبير التنقل ساندر فان دير دريفت “في وقت سابق رأينا زيادة لدى راكبي الدراجات والمشاة. كان ذلك بسبب الطقس اللطيف. لقد شهدنا زيادة طفيفة في عدد السائقين على الطرق في الأسابيع الأخيرة”.
“الازدحام لا يؤدي تلقائياً إلى المشاكل”تظهر الزيادات بوضوح في شوارع التسوق، على سبيل المثال في تيلبورخ، حيث كان هناك الكثير من العائلات في الشارع. 
يقول ستيفان فان آرلي صندوق عمال تيلبورخ: “إنني متفاجئ من أن الحشود بدأت في العودة مرة أخرى، إنه مزدحم للغاية”.الزبائن سعداء بإعادة فتح سوق دوردريخت من جديد بعد إغلاقه لمدة سبعة أسابيع:
وتخلص شركة البحث لوكاتوس إلى أن شوارع التسوق أصبحت أكثر ازدحامًا. 
ففي بداية أبريل، كان عدد الأشخاص في شوارع التسوق حوالي 25 في المائة مما كانوا عليه قبل الأزمة، وأصبح 40 في المائة في نهاية أبريل، ربما لعب الطقس المشمس دورًا رئيسيًا في ذلك.تعتمد الشركة على بيانات القياس من شوارع التسوق في عشر مدن رئيسية. يحسب نظامهم تلقائيًا عدد الهواتف المحمولة العابرة.
يشرح مدير المشروع خيرت جان سلوب، أن الحشود المتزايدة لا تؤدي تلقائيًا إلى حدوث مشاكل . “طالما نحن عند 40 في المئة من الأرقام التي كانت قبل تفشي المرض وإذا التزم الناس بالقواعد”.كان هناك طوابير أمام المحلات التجارية في ألكمار يوم السبت

هولندا اليوم