أخبار عاجلة
الرئيسية » اقتصاد » صندوق إغاثة وقروض للصحفيين المتضررين من الكورونا

صندوق إغاثة وقروض للصحفيين المتضررين من الكورونا

شبكة المدار الإعلامية الأوروبية …_طالت الأزمة الاقتصادية التي وقعت في أعقاب تفشي فيروس كورونا المستجد، العديد من الصحف والمواقع الإلكترونية ووسائل الإعلام في جميع أنحاء العالم، فاضطر عدد من المؤسسات لتسريح بعض الصحفيين أو تخفيض رواتبهم توفيرًا للنفقات، كما دفعتهم إلى إلغاء الأعمال المتفق عليها مسبقًا مع الصحفيين المستقلين.هذه الظروف الاستثنائية وضعت بعض الصحفيين في مأزق، حيث أصبح معظمهم بلا دخل، وفي ظروف صعبة للغاية محليًا ودوليًا.إذا كنت واحدًا من هؤلاء المتأثرين بالجائحة، وتعاني من أزمة مالية تتفاقم بسبب فقدان عملك أو تخفيض راتبك، وغير قادر على توفير احتياجاتك المعيشية الأساسية، يمكنك اللجوء إلى صناديق الإغاثة الطارئة للصحفيين، لتحصل على دعم مناسب يساعدك على تخطي الأزمة الحالية.

منح صندوق “جين روبرتس” للصحفيين

دأبت لجنة حماية الصحفيين CPJ طوال السنوات الماضية، على تقديم الدعم المالي للصحفيين المعرضين للخطر من خلال صندوق “جين روبرتس” للطوارئ. ومع ظهور جائحة “كورونا” المستجد، قرر مسؤولو CPJ استقبال طلبات الصحفيين المعرضين للخطر أو يعانون من أزمات بسبب الفيروس.ومن المقرر أن يقدّم صندوق جين روبرتس، الذي يديره موظفو CPJ وتشرف عليه لجنة خاصة من مجلس إدارة اللجنة، منحًا صغيرة للمؤهلين للحصول على المساعدة. للحصول على نموذج الاستمارة للتقدم بطلب للحصول على المنحة الطارئة، يجب الاتصال باللجنة عبر البريد الإلكتروني Emergencyencies@cpj.org  .

إشارةً إلى أنّ الصندوق يعالج جميع الطلبات بسرية تامة، ولن تعلن أي معلومات تخص طلب أي صحفي في حالة القبول أو الرفض.

منح صندوق IWMF لإغاثة الصحفيات

تدعم المؤسسة الإعلامية الدولية للمرأة  IWMF بالأساس الصحفيات في جميع أنحاء العالم، وتوفر لهن التدريب والفرص والمنح، لتطوير أنفسهن داخل سوق العمل، لكن مع تفاقم أزمة فيروس كورونا المستجد، قررت المنظمة أن تقدم خدماتها لمجتمع الصحفيات اللواتي يواجهن أوضاعا مالية صعبة للغاية خلال تداعيات أزمة كورونا، وذلك عبر توفير منح وتبرعات للصحفيات اللواتي فقدن عملهن أو تم تسريحهن مؤخرا، أو ألغيت أعمالهن بسبب تداعيات كورونا، فأصبحن غير قادرات على دفع نفقات المعيشة الأساسية.سيقدم الصندوق منحًا صغيرة تصل إلى 2000 دولار أمريكي لكل طلب، مع وعد بدراسة الحالات التي تحتاج دعما ماليا أكبر.صندوق IWMF للإغاثة مفتوح أمام الصحفيات فقط، وأي طلبات مقدمة من الصحفيين الرجال سوف ترفض، وهذا أحد أهم شروط التأهل للمنحة، والشرط الثاني أن تكون مقدمة الطلب تمتهن الصحافة كمهنة أساسية، ثالثا لابد أن تكون عملت بدوام كامل كصحفية في غضون ستة أشهر من تقديم طلب المساعدة، وليس لديها مصادر دخل أخرى متاحة في الوقت الحالي، وأخيرا لابد أن يكون هناك ضرر وقع مباشرة بعد الأزمة الصحية العالمية.

لتقديم الطلب عليك إتباع الآتي:

  • تسجيل حساب جديد على موقع IWMF
  • ملء الاستمارة والإجابة على الأسئلة

ولابد من توفير وثائق داعمة تؤكد فقدان العمل أو التسريح أو إلغاء المهام الصحفية خلال فترة الجائحة.

منح للصحفيين المستقلين

بعد تفشي فيروس كورونا المستجد، أنشأ صندوق روري بيك  Rory Peck Trust، الذي اعتاد طوال السنوات السابقة على تقديم الدعم العملي والمالي للصحفيين المستقلين وأسرهم، صندوقًا فرعيا لتوفير تبرعات للصحفيين المستقلين الذين تأثر عملهم وسبل عيشهم بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد.أنت مؤهل للحصول على هذه المنحة، إذا كنت صحفيا محترفا، تعمل بشكل مستقل، وتعتمد بشكل أساسي على الصحافة كمصدر دخل، وتأثرت ماديا بسبب أزمة فيروس كورونا المستجد، ويمكنك إثبات ذلك.

منح للمصورين الصحفيين

كما يستهدف صندوق المصورين The Photographer Fund مساعدة المصورين الفوتوغرافيين المستقلين لإظهار أعمالهم والترويج لها.لكن مع تفاقم أزمة فيروس كورونا المستجد خصص الصندوق منحا لا ترد للمصورين الفوتوغرافيين المستقلين من جميع أنحاء العالم الذين يعملون بالصحافة، أو حتى غير العاملين بها، ويعانون من ضائقة مالية نتيجة تفشي فيروس كورونا المستجد.سيوفر الصندوق مساعدة مالية تصل حتى 500 دولار لكل شخص، وسيتم الدفع عن طريق PayPal، ومن المتوقع أن يقدم الصندوق منحا لحوالي 50 مصور، حيث يبلغ حجم الصندوق حتى الآن 25000 دولار، ومتوقع زيادة حجمه خلال الفترة المقبلة.أنت مؤهل للمنحة إذا كنت مصورا صحفيا مستقلا، وتتعرض لأزمة مالية بسبب تداعيات فيروس كورونا المستجد، ويمكنك إثبات ذلك، لا يوجد أي شروط أخرى.

قرض للصحفيين العرب بالولايات المتحدة

ويقدم برنامج  Microloans for Journalists قروضا للصحفيين المتأثرين بأزمة فيروس كورونا، لكنه يشترط أن يكون الصحفي مقيما بالولايات المتحدة، أيا كانت جنسيته، وهي فرصة مناسبة للصحفيين العرب الذين فقدوا وظائفهم بسبب أزمة كورونا.عليك فقط إثبات أنك صحفي محترف يعيش بالولايات المتحدة، تم تسريحه أو إقصاؤه أو تخفيض راتبه من جهة العمل بعد تداعيات أزمة فيروس كورونا المستجد، وتحتاج إلى المساعدة  بشكل عاجل، لتحصل على قرض بقيمة 500 دولار بدون فائدة، على أن تسدده في غضون عام واحد.الأموال عبارة عن قرض، وليست تبرعًا، والصندوق لا يضع آليات لضمان السداد، الأمر يتوقف على صدقك وأمانتك، وإحساسك بالمسؤولية، لذا في حال حصلت على القرض، عليك أن تلتزم بالسداد.يختار الصندوق الفائزين بالقروض على أساس أسبقية التسجيل.مطلوب معلومات أساسية عنك، وبعض الأدلة على تسريحك أو إقصائك من العمل أو تخفيض راتبك.

Ijnet

شاهد أيضاً

انكماش في اقتصاد منطقة اليورو هذا العام

شبكة المدار الإعلامية الأوروبية …_قالت كريستين لاغارد رئيسة البنك المركزي الأوروبي إن اقتصاد منطقة اليورو …

%d مدونون معجبون بهذه: