الرئيسية » اوروبا » منع المشروبات الكحولية على ضفاف السين

منع المشروبات الكحولية على ضفاف السين

شبكة المدار الإعلامية الأوروبية …_أعلنت شرطة العاصمة الفرنسية منع تناول المشروبات الكحولية على ضفاف نهر السين وقناة “كنال سان مارتان” الشهيرة المتفرعة منه، والتي يتردد عليها الشباب الباريسي بكثرة، بسبب ظهور تجمعات في هذا المكان مساء الاثنين للاستمتاع بأول نسائم الحرية بعد ثمانية أسابيع من إجراءات الحجر الصحي.ا ستعادت وسائل النقل في فرنسا حركتها تدريجيا الاثنين، وفتحت صالونات الشعر ومحلات الزهور ومتاجر أخرى أبوابها للزبائن، فيما خرج الباريسيون إلى الشوارع شيئا فشيئا بعد ثمانية أسابيع قضوها في منازلهم بسبب إجراءات الحجر الصحي المفروضة في البلاد.في هذه الأثناء تنتظر المطاعم والبارات، التي يعتبرها الفرنسيون في قلب نمط حياتهم الخاص، تعليمات جديدة لمعرفة التوقيت الذي ستتمكن فيه من معاودة نشاطها ضمن إجراءات تخفيف الحجر الصحي المفروضة من قبل الحكومة.لم يتمكن كثير من الباريسيين من مقاومة الرغبة في الاحتفال باستعادة حريتهم بعد نحو شهرين من العزلة، وأمام استمرار إغلاق المقاهي اختاروا شرب النبيذ أو البيرة في الهواء الطلق تعبيرا عن فرحهم بالمناسبة وبالتمام شملهم. وفيما كانت الشمس تغرب عن مناظر كنال سان مارتان الخلابة (قناة شهيرة متفرعة من نهر السين في باريس)، تجمع شبان بكثافة وقوفا أو جلوسا على مسافات متقاربة من بعضهم لتبادل الأحاديث، إلى أن جاءت الشرطة مستخدمة مكبرات صوت لتفريقهم.وانتشرت صور لهذه التجمعات على شبكات التواصل الاجتماعي مثيرة ردود فعل كثيرة، العديد منها منددة بقلة الحذر وعدم احترام شروط التباعد الاجتماعي.وانتهى الأمر مساء الاثنين بتغريدة لوزير الداخلية الفرنسي كريستوف كاستانير عبر موقع تويتر يقول فيها “أمام هذا التصرف عديم المسؤولية، طلبت من محافظة شرطة باريس منع تناول المشروبات الكحولية على طول كنال سان مارتان وضفاف نهر السين”.أصدر محافظ شرطة باريس بعد ذلك أمرا بتنفيذ هذه التعليمات، قائلا إنه “يأسف” لاضطراره لاتخاذ إجراء كهذا بهدف تأمين التباعد الاجتماعي في أول أيام تخفيف الحجر الصحي.تحاول السلطات الفرنسية خلق حالة توازن بين الاحتياجات الصحية التي يفرضها تفشي فيروس كورونا، وتنشيط الاقتصاد في البلاد التي تعد من بين الدول الأكثر تأثراً بالوباء ، إذ سجلت نحو 26,600 وفاة حتى مساء الاثنين. وأكدت الحكومة، التي تعمل بحذر من موجة ثانية لانتشار المرض، أنها ستعيد تقييم الوضع خلال ثلاثة أسابيع.

فرانس24

شاهد أيضاً

أطول نفق مغمور بين ألمانيا والدنمارك

شبكة المدار الإعلامية الأوروبية …_بدأت الاستعدادات في الدنمارك لبناء أطول نفق مغمور في العالم.سيقع نفق …

%d مدونون معجبون بهذه: