أخبار عاجلة
الرئيسية » اوروبا » دول أوروبية فتحت حدودها قبل العطلة الصيفية

دول أوروبية فتحت حدودها قبل العطلة الصيفية

شبكة المدار الإعلامية الأوروبية …_تستعد دول الاتحاد الأوروبي لإنقاذ موسم الصيف للقطاع السياحي الذي تضرر بشدة من جراء أزمة فيروس كورونا المستجد عبر إعادة فتح حدودها الداخلية تدريجيا . ومسألة استعادة حرية التنقل ضمن فضاء شنغن تعتبر أساسية للسياحة الأوروبية، وهو قطاع يشكل 10% من إجمالي الناتج الداخلي للاتحاد الأوروبي و12% من الوظائف. وكانت المفوضية الأوروبية قد دعت الدول الأعضاء في التكتل الأوروبي إلى التقييد المؤقت على السفر غير الضروري إلى الاتحاد الأوروبي حتى 15 يونيو وسط شروع بعض الدول في تخفيف تدابير الإغلاق الذي فرضته على حركة مواطنيها للسيطرة على انتشار فيروس كوفيد-19. ماهي الإجراءات التي اعتمدتها الدول الأوروبية لتقنين إجراءات السفر عبر حدودها.

النمسا

أغلقت النمسا حدودها البرية مع ألمانيا وإيطاليا وسويسرا وليختنشتاين وسلوفاكيا وجمهورية التشيك بسبب انتشار الوباء.وتعتزم فيينا إعادة فتح حدودها بالكامل مع ألمانيا في 15 يونيو. وقال المستشار الألماني سيباستيان كورز إنه متفائل من إمكانية التوصل إلى تفاهمات مماثلة مع الدول المجاورة الأخرى في الأسبوع الجاري (25-31 مايو). بالنسبة لأي شخص يصل إلى النمسا على سبيل المثال عن طريق الجو ، يجب تقديم شهادة طبية تثبت خلوه من الإصابة بكوفيد-19. ولا يمكن أن تزيد مدة الشهادة الطبية عنأربعة أيام. من جانب آخر يحظر الدخول عن طريق الجو للمواطنين القادمين من دول خارج منطقة شنغن.

بلجيكا

جددت بلجيكا تمسكها بضرورة الحفاظ على حدود البلاد مغلقة أمام التنقلات غير الضرورية. أكد وزير الخارجية فيليب غوفان، أن ضبط الحدود الخارجية هو حق سيادي لكل دولة، واصفاٌ بـ”المبكر قيام بعض الدول برفع القيود المفروضة على السفر منذ أكثر من شهرين اثر تفشي وباء كوفيد 19 في عموم القارة.

بلغاريا

من المقرر أن تفتح بلغاريا حدودها مع صربيا واليونان اعتبارًا من 1 يونيو.

كرواتيا

أعادت كرواتيا فتح حدودها مع سلوفينيا في منتصف مايوومن المقرر أن تتخذ الإجراء نفسه مع النمسا وجمهورية التشيك والمجر وسلوفاكيا في 29 مايو.يُطلب من الأشخاص الذين يصلون إلى البلاد بأن يعزلوا أنفسهم لمدة 14 يومًا فقط إذا وجدوا أنهم على اتصال بشخص مصاب بـ كوفيد-19

قبرص

حددت قبرص خططًا لاستئناف الرحلات الجوية التجارية على مراحل الشهر المقبل مع بعض البلدان التي لديها معدلات إصابة منخفضة بـكوفيد-19 قال وزير النقل يانيس كاروسوس إن الرحلات ستبدأ على مرحلتين 9 و20 يونيو ويطال الإجراء مجموعتين من الدول التي اختارتها هيئة استشارية من الخبراء الطبيين. تتكون المجموعة الأولى من اليونان ومالطا وبلغاريا والنرويج والنمسا وفنلندا وسلوفينيا والمجر وإسرائيل والدنمارك وألمانيا وسلوفاكيا وليتوانيا. وتتكون المجموعة الثانية من سويسرا وبولندا ورومانيا وكرواتيا واستونيا وجمهورية التشيك. قال وزير النقل يانيس كاروسوس إنه ابتداء من 9 يونيو ، يتعين على الركاب الذين يصلون من البلدان المحددة ضمن أي من المجموعتين الحصول على شهادة صحية قبل المغادرة بثلاثة أيام تؤكد خلوهم من الفيروسات. اعتبارًا من 20 يونيو يحتاج المسافرون من الدول المصنفة من المجموعة الأولى إلى شهادات طبية كما سيظل المسافرون من المجموعة الثانية مطالبين بالحصول عليها أيضا.

جمهورية التشيك

من 26 مايو تم فتح الحدود مع ألمانيا والنمسا.ومن 27 مايو ، فتحت البلاد حدودها مع سلوفاكيا والمجر ولكن بوضع بعض القيود. يستطيع سكان الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي الدخول لممارسة الأنشطة الاقتصادية أو لزيارة الأقارب أوالدراسة في الجامعة. يجب على كل شخص أن يثبت عبر شهاة طبية خلوه من الإصابة بكوفيد-19.

الدنمارك

الحدود مغلقة بالنسبة للمسافرين الأجانب. يمكن فقط للمواطنين أو المقيمين في الدنمارك أو جرينلاند أو جزر فارو الدخول حاليًا أو أولئك الذين لديهم هدف للزيارة مهم للغاية. اعتبارًا من 25 مايو يمكن للأشخاص الذين لديهم إقامة دائمة في إحدى دول الشمال الأوروبي الخمس (الدنمارك وفنلندا وأيسلندا والنرويج والسويد) أو ألمانيا الدخول إلى البلاد إذا كانت تربطهم صلة قرابة مع شخص ما في الدنمارك أو إذا كانوا في مهمة عمل. وبحلول 29 مايو ستعيد الحكومة الدنماركية تقييم الضوابط الحدودية المؤقتة.

فنلندا

تم إغلاق الحدود البرية لفنلندا حتى 14 يونيو على الأقل. وأعيد فتحها للعمال من منطقة شنغن في منتصف مايو.

فرنسا

تظل الحدود مغلقة حتى 15 يونيو على الأقل ، مع إجراءات استثنائية لمواطني الاتحاد الأوروبي وأندورا والمملكة المتحدة وأيسلندا وليختنشتاين وموناكو والنرويج وسويسرا وسان مارينو والفاتيكان ممن لديهم إقامة في فرنسا أو يحتاجون إلى المرور عبر فرنسا للوصول إلى موطنهم. كما يُعفى العمال الموسميون ومواطنو الاتحاد الأوروبي الذين يعملون لدى شركة يرتبط عملها بفرنسا. لن يُسمح لأي شخص يسافر من دول خارج الاتحاد الأوروبي بالدخول إلى البلاد

ألمانيا

تظل نقاط المراقبة على الحدود مع النمسا وسويسرا وفرنسا والدنمارك سارية حتى 15 يونيو. يُسمح لمواطني الاتحاد الأوروبي ومواطني المملكة المتحدة وليختنشتاين وسويسرا والنرويج وأيسلندا وأفراد أسر هؤلاء المواطنين بالعودة إلى وطنهم أو إلى مكان إقامتهم العادية في ألمانيا أو الوصول إلى بلدهم عبر ألمانيا

اليونان

من المقرر إعادة فتح الحدود يوم 15 يونيو ولكن فقط للمواطنين القادمين من ألمانيا وإسرائيل وقبرص ودول البلقان ودول البلطيق. سيُسمح للسياح بدخول اليونان دون الخضوع لاختبار كوفيد-19 أو البقاء في الحجر الصحي عند إعادة تشغيل الرحلات الدولية في 1 يوليو ، لكن مسؤولي الصحة أعلنوا أنهم سيجرون اختبارات فورية عند الحاجة.

المجر

الحدود مفتوحة مع رومانيا وسلوفاكيا وجمهورية التشيك ولكن مع بعض القيود الإجرائية

أيسلندا

من المقرر إعادة فتح آيسلندا في 15 يونيو. سيتم إخضاع السياح للاختبارات الطبية عند الوصول. وبعد بضع ساعات ، سيحصلون على النتيجة على هواتفهم ، بعد تنزيل تطبيق تتبع جغرافي. السلطات لم توضح الإجراءات المتبعة بشأن من اظهر الاختبارات إصابتهم بكوفيد-19

أيرلندا

تطلب سلطات الصحة الأيرلندية حاليًا من أي شخص يأتي إلى أيرلندا ، باستثناء أيرلندا الشمالية ، أن يقوم بالعزل الذاتي لمدة 14 يومًا ، عند الوصول بما في ذلك المقيمون في أيرلندا.

إيطاليا

تخطط إيطاليا لإعادة فتح حدودها في 3 يونيو إلى مواطني الاتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة ومنطقة شنغن وأندورا وموناكو بعد إغلاق البلاد الذي دخل حيز التنفيذ في 9 مارس الماضي.

تتخذ بعض المناطق احتياطات للتأكد من أن إعادة الفتح المفاجئ لا تؤدي إلى ظهور موجات عدوى جديدة. واقترح محافظ سردينيا أنه قد يطلب من زوار الجزيرة أن يثبتوا أن لديهم ما يؤكد خلوهم من الفيروس أو الخضوع لاختبارطبي عند الوصول. في حين تقول حكومة إقليم توسكانا على موقعها على الإنترنت أن أي زائر من الخارج أو من منطقة إيطالية أخرى يجب أن يخضع للحجر الصحي لمدة 14 يومًا. من غير المعروف ما إذا كانت توسكانا ستراجع هذه القاعدة بحلول 3 يونيو.

إستونيا وليتوانيا ولاتفيا

فتحت دول البلطيق الثلاث حدودها في 15 مايو.وعليه فيمكن للمواطنين والمقيمين الدائمين في إستونيا ولاتفيا وليتوانيا فقط السفر بين الدول الثلاث.

لكن حدودهم الخارجية لا تزال مغلقة. تقول إستونيا إنها لن تفتح حدودها حتى 15 يونيو على الأقل. من المقرر أن تنتهي حالة الطوارئ في لاتفيا في 9 يونيو. تسمح ليتوانيا أيضًا بدخول مواطني بولندا مع بعض القيود وتستمر في فرض الحجر الصحي حتى 31 مايو.

لوكسمبوغ

أعيد فتح حدود لوكسمبورغ مع ألمانيا في 15 مايو.

هولندا

الحدود مفتوحة للمسافرين داخل منطقة شنغن. ومع ذلك ، نصحت الحكومة بشدة بعدم القيام برحلات غير ضرورية. وقد أعلنت عدة مرات على موقعها على الإنترنت أن “الحكومة الهولندية لا تشجع على السفر من أي نوع كان ودعت الجميع إلى البقاء في المنزل “.

النرويج

أغلقت النرويج حدودها منذ بدء انتشار الفيروس. بحلول 15 يونيو ، تدرس الحكومة إعفاءات لبعض دول الشمال. وبحلول 20 يوليو سيتم النظر في إعفاءات لبعض الدول الأوروبية المجاورة. النرويج تفرض الحجر الصحي لمدة 10 أيام لأولئك العائدين من الخارج وتنصح وزارة الشؤون الخارجية في البلاد بعدم السفر إلى الخارج إلا للضرورة القصوى حتى 20 أغسطس.

بولندا

أغلقت بولندا حدودها مع العديد من البلدان ، بما في ذلك جمهورية التشيك وسلوفاكيا وألمانيا.

البرتغال

حدود البرتغال مغلقة أمام السياح حتى 15 يونيو على الأقل. وقد تم تطبيق ضوابط الحدود منذ 16 مارس.

رومانيا

أعادت رومانيا فتح حدودها مع المجر.

سلوفينيا

أعادت سلوفينيا فتح الحدود أمام مواطني الاتحاد الأوروبي في 15 مايو.

سلوفاكيا

فتحت حدود سلوفاكيا أمام المجر وجمهورية التشيك منذ الأربعاء (27 مايو) ، ولكن مع فرض بعض القيود. لا حاجة إلى الحجر الصحي إذا كانت الإقامة أقل من 48 ساعة.

إسبانيا

ستُعاد فتح الحدود أمام السياح في الأول من تموز. حاليًا المواطنون الإسبان و المقيمون بصفة رسمية والعمال عبر الحدود ، والعاملون في مجال الرعاية الصحية أو كبار السن هم من يسمح لهم بدخول البلاد عبر الموانئ والمطارات الإسبانية. تشمل الاستثناءات أيضًا الموظفين الدبلوماسيين وكل ما يتعلق بنقل البضائع . منذ 17 مارس ، تم إغلاق الحدود مع فرنسا والبرتغال. لا تنطبق أي من اللوائح على أندورا أو جبل طارق. حاليًا ، يجب على الأشخاص الذين يدخلون إلى إسبانيا قادمين من الخارج البقاء في الحجر الصحي لمدة 14 يومًا بعد وصولهم.

السويد

أدخلت السويد قيودًا على الحدود لكنها لا تنطبق إلا على السفر غير الضروري من دول خارج الاتحاد الأوروبي أو من المنطقة الاقتصادية الأوروبية ، باستثناء المملكة المتحدة وسويسرا. دخل هذا التقييد حيز التنفيذ في 19 مارس وتم تمديده حتى 15 يونيو.

سويسرا

ستعيد سويسرا ، التي فرضت مراقبة الحدود في 13 مارس ، فتح حدودها مع ألمانيا والنمسا وفرنسا في 15 يونيو. ستظل جميع قيود السفر على الحدود مع إيطاليا سارية حتى إشعار آخر كما سيتم رفض دخول أي مواطن أجنبي يرغب في دخول سويسرا ولا يحمل إقامة صالحة أو تصريح عمل. يمكن دخول البلاد عبر مطارات زيوريخ وجنيف وبازل، فقط.

المملكة المتحدة

حدود المملكة المتحدة ستفتح اعتبارًا من 8 يونيو ولطن سيطلب من القادمين من الخارج التزام الحجر الصحي لمدة 14 يومًا باستثناء القادمين من أيرلندا أو جزر القنال أو جزيرة مان.وتقول الحكومة إن هذه الإجراءات ستتم مراجعتها كل ثلاثة أسابيع.

يورونيوز

شاهد أيضاً

الطوارئ في إيطاليا حتى نهاية العام

شبكة المدار الإعلامية الأوروبية …_ذكر رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي ، يوم الجمعة ، إن …

%d مدونون معجبون بهذه: