التوجهات التعسفية للأطفال في اتحاد والوانيا

شبكة المدار الإعلامية الأوروبية …_  وفقًا لتقرير نشرته LA DERNIÈRE HEURE يوم الجمعة نقلاً عن تحليل دوري حديث، أدانت رابطة حقوق الطفل التوجهات التعسفية للأطفال نحو التعليم المتخصص في إتحاد والونيا – بروكسل دون أن يكون هؤلاء الطلاب حاملين لإعاقة جسدية أو ذهنية.

وتعتقد الرابطة أن المدارس في اتحاد والونيا – بروكسل توجه بشكل غير منضبط العديد من الأطفال من خلفيات محرومة اجتماعيا إلى التعليم المتخصص.

وتقول الرابطة ان هذه الظاهرة آخذة في الازدياد منذ عشرين عاما، بين العام الدراسي 1989-1990 والعام الدراسي 2017-2018 ، حيث إرتفع عدد الطلاب من أصل إجتماعي واقتصادي محروم يعانوا من صعوبات تعليمية كبيرة والذين يتجهون نحو التعليم المتخصص دون معاناة من أي عائق من 8448 طالبًا إلى 13370 طالبًا ، بزيادة قدرها 58.2% بحسب التحليل الأخير.

وبحسب الرابطة “هؤلاء الطلاب ليس لديهم أي إعاقة على الإطلاق ، فقط صعوبات أكاديمية.

ويحدد هذا التوجه مستقبل هؤلاء الأطفال الذين ، في الغالب ، لن يحصلوا أبدًا على CEB وسيجدون أنفسهم في نهاية المطاف ، دون أن يكونوا قادرين على اتخاذ أي خيار ، نحو التعليم المهني.

إضافةً إلى أنها إساءة استخدام للتعليم الخاص المخصص للأطفال والمراهقين الذين يجب أن يستفيدوا ، على أساس امتحان متعدد التخصصات ، من التعليم المكيف بسبب احتياجاتهم الخاصة وإمكانياتهم التعليمية.

وختمت الرابطة بالقول، ومع ذلك، نجد أطفال ليس لديهم احتياجات محددة تظهر في الامتحان وإمكانياتهم التعليمية ليست أقل جودة من غيرهم من الطلاب في التعليم العادي يتجهون نحو التعليم الخاص.

وكالات

Previous post هيئة المنافسة البلجيكية ومشكلة البطاطا
Next post ديدييه رايندرز يتحدث عن جواز سفر الكوفيد
%d مدونون معجبون بهذه: