الاوركسترا العربية لأطفال معهد صلحي تحتفي باليوم العالمي للموسيقا العربية

هبه محمد معين ترجمان

شبكة المدار الإعلامية الأوروبية …_28 مارس,  اليوم الذي أصبح احتفالا عالمياً بيوم الموسيقا العربية, بناء على مقترح قدمه المجمع العربي للموسيقا، ووافق عليه مجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري وأصدر بناء عليه القرار رقم 8372 الصادر بتاريخ 6. 3. 2019، ليكون تخليدا لذكرى  28 مارس 1932 اليوم الذي انطلقت فيه فعاليات المؤتمر  الدولي الأول لدراسة الموسيقا العربية،  المنعقد بمدينة القاهرة بمقر معهد الموسيقا الشرقي ،  والذي بُني خصيصا لهذا الغرض . و شارك فيه آنذاك مجموعة من علماء الموسيقا العرب والأجانب ، واستمر لمدة اسبوعين،   شكلت خلاله مجموعة من اللجان لدراسة كل ما يتعلق بالموسيقا العربية، وصدرت نتائج أعمال تلك الدراسات ، إلى جانب القرارات والتوصيات العامة في كتاب ضخم نشرته آنذاك وزارة المعارف المصرية في العام التالي للانعقاد.  هذا المؤتمر الذي مازال يقام في القاهرة يبقى عنواناً وتقليداً هاماً للموسيقا العربية.

وقد حرصت أغلب الدول العربية على إقامة فعاليات فنية ثقافية وموسيقية ومن ضمن هذه الفعاليات ورغم الصعوبات قامت إدارة معهد صلحي الوادي بإحياء حفل كبير في أحد الأماكن التاريخية التراثية أحيته فرقة اوركسترا الموسيقا العربية بهذه المناسبة بقيادة المايسترو مهدي المهدي .

ويعتبر هذا الحفل هو الحفل الثاني لأوركسترا الموسيقا العربية لمعهد صلحي الوادي التي كانت متوقفة بسبب الظروف التي عاشتها سورية, و كان اختيار خان اسعد باشا العظم  احد اهم الأوابد الأثرية لإقامة الحفل وسط دمشق القديمة  لإضفاء جمالية وخصوصية للأمسية الاحتفالية التي شملت مجموعة من الأغاني القديمة التراثية والطربية العربية الكلاسيكية عمل على توزيع معظمها مايسترو الفرقة مهدي المهدي وأدى الأطفال واليافعين من  أعضاء أوركسترا الموسيقا العربية ألحاناً لكبار الملحنين العرب منهم محمد عبد الوهاب وعمر خيرت ومحمد جبقجي وزياد الرحباني.وفقرتي الغناء المنفرد في الأمسية قدمها كل من الطالبين زين عمار لأغنية “حول يا غنام” و”مضناك” لعمر الشالط التي عمل على توزيعها عامر الداكشلي أما العزف المنفرد فكانت من خلال “قضية عم أحمد” عزف بيانو منفرد للطالبة ريتا جعلوك و”لونغا نهاوند” قانون منفرد للطالبتين سلمى وميس خلوف.كما أدت الأوركسترا أعمالاً محببة للجمهور منها هالأسمر اللون وقمح وموشح لما بدا يتثنى لتختتم الأمسية بوصلة تراثية.

الفنانة  الموسيقية الأستاذة نسرين حمدان  مديرة مديرية المعاهد الموسيقية  والباليه ومعهد صلحي الوادي للموسيقا تحدثت عن أهمية الحفل قائلة : أن أهمية مشاركة طلاب اوركسترا المعهد بهذا الحفل هي استثنائية لأننا من خلال هذا الاحتفاليه حاولنا المشاركة بحدث عالمي , وهو بالنسبة لطلابنا يؤثر بشكل كبير عليهم ويقوي الحس الفني العربي  لدى الأطفال ضمن هذه المناسبة الجديدة لأن يوم الموسيقا العربية يخصنا كعرب ,ونحن بحاجة لدعم هذا الموضوع , كذلك حاول الأطفال بالحفل التواصل مع التراث الأصيل والتفاعل معه رغم الظروف الحالية التي نعيشها حالياً عالمياً ومحلياً

وأكدت الموسيقية حمدان : أنه بمناسبة يوم الموسيقا العربية علينا كإدارات في المعاهد الموسيقية وفنانين أن نولي اهتماما بالموسيقا العربية لتنميتها عند الأطفال في ظل العشوائية الفنية التي يعيشها العالم العربي.

وعن اختيار المكان التاريخي لهذه المناسبة اضافت السيدة نسرين : إن حالة ارتباط المكان بالموسيقا يعطي نوعاً من التوحد الفني المكاني والزماني والإبداعي , ويفتح عيون الجيل لأهمية تراثه المادي واللامادي.

وعن الأوركسترا أشارت السيدة مديرة مديرية المعاهد الموسيقية ومعهد صلحي الوادي أن الجهود الإدارية والفنية حالياً لدينا متوجهة لدعم الموسيقا العربية ضمن المعاهد التابعة لوزارة الثقافة السورية وذلك لإعادة الألق و منها اعادة إحياء هذه الاوركسترا التي كان لها مشاركات عالمية سابقا وتوقفت بسبب الظروف , كما أن التراث العربي سواء الشعبي أوالكلاسيكي يجب أن يجد اهتماما في المعاهد الموسيقية  لكي يتم تقديمه للجيل بشكل صحيح فيحفظ هويته ويجعله يفكر دائما بالحفاظ عليه ليقدم الإبداع من خلاله .

واختتمت السيدة نسرين حديثها بأنها تتمنى العام القادم أن يكون عيد الموسيقا ضمن ظروف أفضل بعيدة عن أجواء الوباء الحالي وأكدت أن اوركسترا الموسيقا العربية لمعهد صلحي الوادي سوف تستمر وتنمو دائمأ وتتجدد وسوف يتم إقامة حفلات دائمة لها سواء عامة أو عبر الشبكة العنكبوتية .  

شبكة المدار الإعلامية الأوروبية …_

Previous post فتيات غيشا اليابانيات
Next post رغم أنف الشرطة في بلجيكا
%d مدونون معجبون بهذه: