مخاوف بلجيكا مستمرة لما يحدث بافغانستان

شبكة المدار الإعلامية الأوروبية …_استبعد خبراء أن تؤدي سيطرة طالبان على أفغانستان إلى زيادة مخاطر الأعمال الإرهابية في بلجيكا على المدى القصير.

وقال سفين بيسكوب من معهد “إيغمونت “، وهو مركز أبحاث مستقل للسياسة الدولية  لوكالة أنباء “بيلجا”، ” إن الخطر محدود أيضًا على المدى الطويل، حيث لن ترتكب طالبان الخطأ نفسه مرتين”.

وأوضح بيسكوب: “لا أعتقد أن هناك خطرًا متزايدًا ، حتى على المدى الطويل، نحن في أفغانستان منذ 20 عامًا وخلال تلك الفترة كانت هناك هجمات كبيرة هنا ، بما في ذلك في بروكسل، لذا فإن الإرهابيين لا يحتاجون إلى أفغانستان كقاعدة لعملياتهم “.

وقال بيسكوب: “لو لم يدعموا القاعدة ، لما كان هناك تدخل أجنبي في أفغانستان”.

وأضاف: “من المحتمل أن تكون طالبان قد تعلمت من أخطائها وبالتالي ستركز الآن بشكل أساسي على تعزيز سلطتها في أفغانستان”.

ومع ذلك ، فإن بيتر فان أوستاين ، الخبير في شؤون الإرهاب، كان أقل صرامة، حيث تخوف من أن تكون لعودة طالبان عواقب سلبية على أمن بلدنا على المدى الطويل.

وقال فان أوستاين: “في البداية لن يكون لها أي تأثير ، لكن من المحتمل أن تقوم القاعدة بإعادة تجميع صفوفها لقد بايعت القاعدة طالبان، لذلك يمكن أن تصبح أفغانستان مرة أخرى ملاذا لهذه المنظمة “.

htt وتابع : “هناك دائمًا خطر اختلاط الإرهابيين باللاجئين، كما حدث مع تنظيم الدولة الإسلامية ولكن فيما يتعلق بالأشخاص الذين يتم ترحيلهم حاليًا ، فإن هذا الخطر لا ينطبق ، لأنه تم فحصهم”.

وأضاف: “معظم الهجمات في السنوات الأخيرة ارتكبها أشخاص عاشوا بالفعل هنا ، أو حتى ولدوا هنا لا أعتقد أننا يجب أن ننظر إلى تدفق اللاجئين على أنه مشكلة أمنية ، بل مشكلة إنسانية”.

ومع ذلك ، فإن الشرطة الفيدرالية ووزير الشؤون الداخلية أنيليس فيرليندن تخشى أن يكون من بين اللاجئين الأفغان المتوقع وصولهم إلى بلجيكا في المستقبل القريب أيضًا “أشخاص عنيفون للغاية” ، حسب ما نقلته “هيت نيوسبلاد”.

وبحسب الصحيفة فقد ارسلت الشرطة الفيدرالية رسالة بريد الكتروني عاجلة   ، موجهة إلى الدوائر المشرفة على مراكز اللجوء ، حول هذا الموضوع الأسبوع الماضي ، تفيد بأنها تريد الحصول على لمحة سريعة عما ستترتب عليه.

وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Previous post تشريح جثة انتحار الجندي الهارب في بلجيكا
Next post فينسينت فان بيتيغيم يعلن عن بدء عمل مكاتب الخدمات العامة الفيدرالية للمالية
%d مدونون معجبون بهذه: