جينيفر أنيستون تصبح علامة تجارية للشعر

شبكة المدار الإعلامية الأوروبية …_

 بعد أسبوع من إعلانها عن مفاجأة تقوم بتحضيرها لجمهورها، أعلنت الممثلة الأمريكية جينيفر أنيستون بشكل رسمي عن إطلاق علامة LolaVie التجارية، المتخصصة في إنتاج مواد العناية بالشعر.

جينيفر أنيستون تؤسس شركة للعناية بالشعر

ونشرت الممثلة البالغة من العمر 52 عاماً عدّة مقاطع فيديو على صفحتها الشخصية على إنستغرام، وعلقت عليها: “لقد كنت أعمل لفترة طويلة لإطلاق هذه العلامة، فقد بذل فريقنا الرائع الكثير من الجهد الشاق في صناعة هذا الخط، وأنا متحمسة جداً لتقديمها للناس”.

وأشارت إلى أنها أطلقت حالياً منتجاً واحداً فقط  Glossing Detangler بسعر 25 دولاراً، ويقدم طريقة ذكية لحماية الشعر من التلف مستقبلاً، لافتة إلى أن هناك الكثير من المنتجات الأخرى مستقبلاً.

وللشروع في هذه العلامة أوضحت أنيستون أنها استعانت بإيمي ساكس وجويل رونكين، اللتين طوّرتا بعض عطورها سابقاً، وهما الآن مؤسسا LolaVie معها.

ما الذي يعنيه اسم LolaVie؟

أما بالنسبة إلى اسم العلامة التجارية فقد استلهمت أنيستون الاسم من سنواتها الأولى في كاليفورنيا.

وأوضحت في حديثها إلى مجلة People الأمريكية أنها عندما وصلت أول مرة إلى كاليفورنيا قامت بشراء سيارة مستعملة، قررت تسميتها بـ”Lola”، مدفوعة بحبها لأغنية سارة فوغان “Whatever Lola Wants”.

وأضافت: “أصدقائي قاموا فيما بعد بربط اسمي باسم السيارة والأغنية، ففي كل مرة كانوا يرونني كانوا يقولون لي: “لولا هنا”، وشيئاً فشيئاً أصبح هذا الاسم لقبي الجديد، الذي أُنادى به كلما ظهرت”.

ومن هنا جاء اسم العلامة التجارية LolaVie، الذي يعني “حياة لولا”.

المنتجات ستكون نباتية بشكل كامل

اختارت أنيستون العبوة الكلاسيكية باللونين الأبيض والأسود للمنتج، الذي ترى أنه رائع للشعر التالف والمتآكل.

كما أنّ أنيستون أكدت أنها فخورة بصنع منتجات شعر خالية من كل المواد السيئة، فهي خالية من البارابين والسيليكون والكبريت والفثالات والغلوتين، أما أهم شيء في منتجات هذه العلامة فهي أنها نباتية بشكل كامل.

يذكر أنّ أنيستون ليست الأولى التي تطلق علامات تجارية متخصصة في مواد التجميل، إذ سبقتها إلى ذلك العديد من نجمات هوليوود، مثل سيلينا جوميز وكايلي جينر، وآخرهن جينيفر لوبيز، التي أطلقت مؤخراً JLo Beauty.

عربي بوست

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Previous post المشهد السياسي المغربي.. انتخابات من دون ديمقراطية
Next post التسوق الإلكتروني عبر تويتر
%d مدونون معجبون بهذه: