حب وضياع عمر

الشاعرة والكاتبة رشا الحجي

تحدث لي قائلا ..
أكاد لا أصدق ..
هم لا يعلمون حجم علاقتي بها. …
هم لا يدركون كم من الأثمان دفعت لنكون كما كنا..
واليوم
أبحث بين ثنايا يومها عن وقت لتكلمني به ..
عن دقائق لتمنحني أياها …
مع أني عشت العمر أسرق من عمري وقتا لأكون معها ..
أشتري الدقائق بكل ما أملك ..
ساومت على سعادتي وقلبي …
تحملت من الألم ما كفى ويكفي. .
واليوم اتى من يزيح حبي جانباااا ..
أتى من يجعلني أجلس منتظرا ..
علها تكلمني وتمنحني بضعا” من وقت وبضعا” من حب ..
أطال النظر مرة أخرى وقال …
كل ما حولي اتفق معي …
نعم هناك خطب ..
نسمات مغبرة
شارع مزدحم
وناصيف يغني ياصمت
رجل عجوز اتكأ على سيارة صغيرة ينظر أليها وكأنها أقصى أحلامه ..
وأنا أسارع خطواتي البطيئة ..
كل من حولي كان يماشي حزني وكأن لوحة ترتسم أمامي بأرضية سوداء …
لا تستغربي ..
ولا تستعجبي ..
هي من البشر ..
تكذب ..
وتتلون ..
وأنا والكذب أعداء..
هو اكبر مشاكلي ..
لا أحب الكاذبين ولا يروق لي التعامل معهم …
حتى الكذب يلونه بالأبيض ويقولون كذبة ببضاء ..
يا اعزائي الكذب كذب لا أبيض ولا رمادي ..
والعمر الذي أضعته في بناء مستقبل مجهول ..
اليوم يا صديقتي أنهيته ..
لا أمان لغادر ..
ولا ثقة لكاذب ..
ولا رجوع لغائب ..
أبلغيها رسالتي لو سمحتي ..
وقولي لها ..
أحبك كم لم يحب من قبل ..
واخرجك من حياته عله يعيد رسم اللوحة بمستقبل جديد يخلو منك ..

شبكة المدار الاعلامية الاوروبية …_

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Previous post بلجيكا وتضخم اقتصادي كبير
Next post شعب يعيش بدون ماء
%d مدونون معجبون بهذه: