طرد السفيرة الهولندية من تركيا مع عدد من السفراء

شبكة المدار الإعلامية الأوروبية …_أمر الرئيس التركي أردوغان وزير الخارجية بطرد عشرة سفراء من البلاد، من ضمنهم السفيرة الهولندية مريان دي كواستنيت.
وقال أردوغان اليوم “لقد أصدرت تعليمات لوزير خارجيتنا لإعلان هؤلاء السفراء العشرة كشخص غير مرغوب فيه بأسرع وقت ممكن، سوف يتعرفون على تركيا ويفهمونها، إذا لم يفهموا تركيا، فعليهم المغادرة.

وأصدر السفراء العشرة بيانًا يوم الاثنين طالبوا فيه الحكومة التركية بالإفراج عن رجل الأعمال والمحسن عثمان كافالا.
تم القبض على رجل الأعمال بزعم مشاركته في احتجاجات عام 2013 في حديقة جيزي في اسطنبول.

استدعاء السفراء
بالإضافة إلى هولندا، تحدثت سفارات الولايات المتحدة وألمانيا وفرنسا، لصالح إطلاق سراح كافالا، و في وقت سابق من هذا الأسبوع، استدعت تركيا بالفعل السفراء لهذا الغرض.
وكان أردوغان قد ألمح في وقت سابق إلى طرد الدبلوماسيين بسبب البيان، وقال للصحفيين يوم الخميس: “هل تعتقدوا أنه يمكنكم إلقاء محاضرة على تركيا مثل هذه؟ من تعتقدوا أنفسكم؟”.

عثمان كافالا مسجون منذ عام 2017 لمشاركته في الاحتجاجات ضد الرئيس أردوغان قبل أربع سنوات.
في العام الماضي، بعد إطلاق سراح قصير الأجل، كان هناك اشتباه في التورط في الانقلاب الفاشل في عام 2016.
كانت المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان قد طلبت بالفعل من حكومة أردوغان الإفراج عن كافالا في عام 2019، لكن الحكومة التركية لم تمتثل أبدًا.
ورد أردوغان على البيان يوم الخميس: “في بلادكم، لم يتم إطلاق سراح اللصوص والقتلة والإرهابيين أيضًا؟”.
ولم ترد وزارة الخارجية الهولندية بعد على القرار.

تحسنت العلاقات بين بلدنا وتركيا إلى حد ما في السنوات الأخيرة بعد الخلاف الدبلوماسي حول طرد وزيرة شؤون الأسرة التركية في عام 2017، رفض كلا البلدين بعد ذلك دخول سفراء بعضهما البعض، ولكن في عام 2018 تمت استعادة العلاقات الدبلوماسية .

هولندا اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Previous post عقود لفحص ثاني أكسيد الكربون في مدارس بلجيكا
woman holding sign Next post الحكومة النمساوية تفرض قيود على حرية الأشخاص غير الملقحين
%d مدونون معجبون بهذه: