اختبارات الفولاذ لغواصات أمريكيةمزورة

شبكة المدار الاعلامية الاوروبية…._اعترفت خبيرة معادن في ولاية واشنطن الأمريكية بتزوير نتائج اختبارات صلابة الفولاذ المستعمل في بناء غواصات تابعة للبحرية.

ويقول الادعاء العام إن إيلين ماري توماس، البالغة من العمر 67 عاما، كتبت نتائج إيجابية مزورة في اختبارات القوة والصلابة في 240 حالة على الأقل، ما بين 1985 و2017.

ولم تكشف السلطات عن الغواصات التي نالتها النتائج المزورة. ولكن ليس هناك أي مؤشر على خلل في جسم أي غواصة.

وجاء في بيان لمكتب المدعي العام في واشنطن أن السيدة توماس كانت تشغل منصب مديرة المعادن في مسبك تاكوما الذي يصنع سبائك الفولاذ لمقاولين يتعاملون من البحرية الأمريكية في صناعة أجسام الغواصات.

وانتقلت ملكية المسبك إلى شركة برادكن في 2008، بحسب الدعوى. ولا دليل على أن إدارة الشركة كانت على علم بالتزوير حتى مايو أيار 2017. وقال الادعاء العام إن موظفا في مختبر انتبه وقتها إلى تزوير في بطاقات الاختبارات، وإلى وجود بعض التناقض في البيانات.

BBC

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Previous post المدار تفتح ملف ثنائيات الفن((الثنائيات النسائية))
Next post ابراهيم المازني اديب بين الادباء
%d مدونون معجبون بهذه: