وزير الدفاع البريطاني ينادي بقتل المنتمين لتنظيم الدولة الإسلامية قبل عودتهم لبريطانيا

شبكة المدار الإعلامية الأوربية …_ قال وزير الدفاع البريطاني، غيفن ويليامسن، الخميس، إن البريطانيين الذين يقاتلون مع تنظيم داعش يجب أن تُحدد مواقعهم وأن يتم قتلهم وعدم السماح لهم بالعودة للبلاد. وأضاف ويليامسن: “ببساطة، رأيي هو أن إرهابيا ميتا لا يمكنه إلحاق الضرر ببريطانيا”، وشدد على ضرورة أن “نبذل كل ما بوسعنا لتدمير هذا التهديد والقضاء عليه”، وفقا لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية.وتعهد ويليامسن بتتبُّع المقاتلين، الذين فروا إلى دول أخرى غير سوريا والعراق، ومنعهم من العودة إلى بريطانيا.وأردف أنه يجب العمل على أن “لا تكون هناك مساحة آمنة لهم”، مشددا على ضرورة “أن لا يتمكنوا من الذهاب لبلدان أخرى لنشر كراهيتهم وثقافة الموت”.وجاء كلام وزير الدفاع بعيد مثول رجل في العشرين من عمره أمام محكمة، الأربعاء، بتهمة التخطيط لاغتيال رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، في هجوم بقنبلة وسكين.واتهم نعيمور زكريا رحمن بالتخطيط لتفجير عبوة أمام مقر ماي في داونينغ ستريت، ثم محاولة الدخول إلى المبنى بسترة انتحارية وسكين بهدف قتلها.وكان رحمن قد قام بعملية استطلاع للمنطقة في إطار تحضيراته، بحسب الاتهام. ويتهم رحمن بالتحضير لعمليات إرهابية وكذلك بمساعدة رجل آخر هو محمد عاقب عمران، للتحضير لعمليات إرهاب منفصلة.ومثل رحمن أمام المحكمة إلى جانب عمران (21 عاما) المتهم بمحاولة الانضمام لتنظيم داعش المتطرف. وتم توقيف الرجلين بشكل منفصل في 28 نوفمبر.من جهتها، أعلنت وزيرة الداخلية، أمبر راد، أمام البرلمان إحباط “22 مخططا إرهابيا” منذ قتل جندي بريطاني في أحد شوارع لندن على أيدي متطرفين في عام 2013.

سكاي نيوز عربية

One thought on “وزير الدفاع البريطاني ينادي بقتل المنتمين لتنظيم الدولة الإسلامية قبل عودتهم لبريطانيا

  1. Have you ever heard of second life (sl for short). It is basically a game where you can do anything you want. Second life is literally my second life (pun intended lol). If you want to see more you can see these Second Life articles and blogs

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Previous post سيف الإسلام القذافي يستعد لتنفيذ خطة جديدة للعودة إلى ممارسة السلطة
Next post جمهورية التشيك تعلن اعترافها بالقدس عاصمة لإسرائيل
%d مدونون معجبون بهذه: