person reading book while sitting

القصة التاريخية بين الأدب والتأريخ

نجاة أحمد الأسعد

شبكة المدار الإعلامية الأوروبية…_يُعد فنّ القصّة أحد الأجناس الأدبيّة التي تحيّزت مكانًا فريدًا في الأدبِ العربيّ، وقد عُرّفت القصّة بأنّها “فن رواية الخبر المقصوص” وقد تُعبّر القصّة عن واقع مُعاش أو شيء حدث في زمنٍ مضى، والقصّة التاريخيّة نوع من أنواع القصص التي تروي حدثًا وقع في حقبة تاريخيّة مُعيّنة، ويكون الاعتماد بشكل أساسي في القصّة التاريخيّة على عناصر عدة منها: الشخصيات والزمان والمكان، وتهدف القصّة التاريخيّة إلى توضيح الحقائق بأسلوب شيّق وماتع وسيتم الحديث عن مجموعة قصص من التاريخ العربي

والتاريخ يعنى بدراسة كل ما مضى، ومهمة المؤرخ تصوير قصّة الماضي وتحليلها وصياغتها من الوثيقة المخطوطة بأمانة علمية، لذلك يجب أن يكون المؤرّخ هو الطرف المحايد في كتابتهِ للقصّة.

قصص من التاريخ العربي

التاريخ هو قصّة الماضي بأكمله يعالج الحالة الاجتماعية في العصور المُختلفة، وقد يُعالج الحالة الفنيّة البارزة في الحضارات السابقة مُعتمدًا على الآثار الماثلة في الوقت الحاضر، ولا يغفل المؤرخ عن دراسة الحالة الاقتصادية في العصور التاريخيّة وما قبل التاريخيّة، ويعمل المؤرخ على تقديم المقاربات التاريخيّة من خلال ربط أحداث وقعت في الماضي البعيد بأحداث تدور في العصر الحالي، وهناك الكثير من الأحداث في العصر الحالي يمكن ربطها بمجموعة قصص من التاريخ العربي، فعندما يتم دراسة تقسيم الوطن العربيّ تكون المقاربة التاريخيّة لهذا الحدث واضحة من خلال دراسة عصر ملوك الطوائف فهو يمثل تقسيم الأندلس إلى دويلات، وهذا ما حدث في الوطن العربيّ لأنه وبعد أن كان يُحكم كدولة واحدة قُسّم إلى العديد من الدول.
فيما يأتي قصة من التاريخ العربي…

١…قصة واه معتصماه في عام 223 هـ

صرخت امرأة مُسلمة كانت أسيرة لدى البيزنطيين واه معتصماه، مُعتصماه التي صرخت بهِ هو الخليفة العباسيّ المُعتصم بالله الذي حرّك الجيوش لأجل صرخةٍ وصلت إلى مسامعهِ، ونتج عن تلك الصرخة فتح عظيم وهو فتح عمورية الواقعة في آسيا الصُغرى، وقد كان يحكم عمورية الروم البيزنطيين، وكانت هذه المرأة تتلقى التعذيب من حاكم عمورية فصرخت باسم المعتصم الخليفة العباسيّ الأمر الذي دفعه للتوجه إلى المنطقة وتخليصها من الروم، بالفعل تحرّك الخليفة العباسيّ المُعتصم بالله وقاد جيشه وحاصر عمورية، وقد استطاع المُعتصم بالله أن يدخل عمورية ويسحق الروم، وقد خلّص المرأة من يد حاكم عمورية البيزنطيّ وقتله بعد الحصار الذي دام 55 يوم، كانت هذه الصرخة قصّة من مجموعة قصص من التاريخ العربي.

٢…قصة الخلاف بين الأمين والمأمون

بدأت قصّة الخلاف بين محمد الأمين وعبد الله المأمون وهم أبناء الخليفة العباسيّ هارون الرشيد، عندما قام هارون الرشيد بتولية الأمين ولاية العهد ومن ثم المأمون، وأيضًا كان هناك وليّ عهد آخر وهو شقيق الأمين والمأمون ويعرف بالمؤتمن، لكن الخلاف دبّ بين الأمين والمأمون على حكم الدولة العباسية، فعندما بدأ الأمين يحكم من بغداد بوصفه خليفة عباسيّ كان أخيه
المأمون يحاول التفرّد بحكم خُراسان، ومما ساهم في تطوّر هذا الخلاف تعيين موسى ابن الأمين وليًّا للعهد، وبعد العديد من المُراسلات بين الأمين والمأمون تقررت الحرب والتقى كل من الأمين والمأمون بمنطقة الريّ وهي من مُدن إيران في العصر الحالي، وانتصر في المعركة جيش المأمون الذي قاده طاهر بن الحسين، بعد ذلك تم حصار بغداد من قبل جيش المأمون لمدة تزيد عن السنة حتى استطاعوا دخولها والقبض على الخليفة الأمين وقتله، وبذلك تكون نهاية الخليفة الأمين.

شبكة المدار الإعلامية الأوروبية…_

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Previous post شاهد محطة القطار في القدس وتنظيم الرحلات
Next post زيتونة في الثلج يصدر في رام الله
%d مدونون معجبون بهذه: