البوح 

مروة آدم حسن

البوح 

أن تستمطِر السماء 

لتنقشع عنك غيمةٌ 

أن تُمطِر الأرضَ 

لتنشق من صدرك زهرةٌ  

هكذا البوح في المفارقات

أن تثرثر للحزن 

ليدغدغك الفرح.. 

البوح 

أن تجوز الأرض على ورقة  

وتجاوز السماء بقلم 

ثم تجمع بينهما بخط واحد 

البوح مثلا 

أن ترسم عينا تمطر 

تفجر الأرض غيوما 

لتزهر السماء .. 

البوح هكذا في المجازات 

أن تلمس السماء 

برأس طير

وصدر فيل 

لتحملك أجنحة الفراشات 

البوح 

أن تهمس على رأس القلم

ليدغدغ الأوراق بصريره  

يبتسم طيف في ظل

معميّ عن الألوان

تنزلق كلمات لقصيدة

تعثرت على حرف 

البوح هكذا نمنمة ووشايات 

أن تثرثر الأوراق 

بأسرار الأقلام 

لتُطلق رصاصها فرحا 

بنزف الحبر 

البوح مثلا 

أن يرقص العود 

بعد كل ضربة 

أن تقف الآذان 

على طبلة 

أن يذبح رقبة الحزن

كمان يغدو على أذن 

ويروح على قلب 

البوح أعجوبة المغالطات 

أن يملأ أحدهم

الناي صراخا 

يثقب قلوبنا

لتخرج الموسيقى 

من أجسادنا 

البوح

أن تتراقص الأرواح 

على جثث الموتى 

وهي في طريقها إلى الحياة  … 

هكذا يحدث البوح 

في المفارقات !! 

شبكة  المدار الإعلامية الأوروبية …_

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Previous post نوافذ  الاغتراب
Next post وقفات …
%d مدونون معجبون بهذه: