وقفات …

نعمة محمد الفيتوري

تلك الوقفة بين السطور

من الالآم المتلاحقة

نحو البوح

تتزاحم

كرصاصات تسيل

نبضات

تلك الوقفة أثناء حديثي معك

أفكر فيك وينتابني قلق

متى سأراك ثانية

أو تنساب مني أشواق

تسيل من قلبي تبلل شفتاي

لأستأنف الحديث

تلك الوقفة على رصيف العمر

تحرض التفاتة للماضي

أستجمع بها قواي

للخطوة القادمة

قد لا أقف أبدا وتتجمد الخطوة

الأرض تسير بي

لا أهتم

أسافر خلالي

أعبر مسالك الوهم

والحقيقة..وأتجاهلها

أرسم طرقا مهيأة للعبور

قد أجتازها أو أشطبها

وقد أقع وأتعلق في حديث ما عابر

يدلني على متاهة لأفقد فيها

خطواتي مرات أخرى

أنا أهرب مني

من الوقفات

من الدروب التي لا تنتهي

من حزني وحتى من فرحي

المعجون بالكآبة ..

أريد أن أبتكر شكلا جديدا

للحياة لا يجبرني على

الوقوف كثيرا .

شبكة  المدار الإعلامية الأوروبية …_

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Previous post البوح 
Next post نُقّبْلُ الحزنَ في عينيكِ 
%d مدونون معجبون بهذه: