جمع أقراص اليود من الصيدليات في بلجيكا

شبكة  المدار الإعلامية  الأوروبية …_قرر البلجيكيون منذ اندلاع الحرب في أوكرانيا جمع أقراص اليود من الصيدليات على اعتبار أنها  تقلل من خطر الإصابة بسرطان الغدة الدرقية في حالة التعرض للإشعاع، بالمقابل، يؤكد مختصون أن الوضع الحالي لا يثير القلق بالنسبة لأولئك الموجودين على الأراضي البلجيكية، وأن الاندفاع نحو الصيدليات لا أساس له من الصحة.

جمع ما يقارب 30 ألف بلجيكي الاثنين الماضي أقراص اليود مجانًا من الصيدلية وفقًا للأرقام التي قدمتها جمعية الصيدلة البلجيكية (APB)، وتصاعد هذا الاندفاع أكثر منذ يوم الأحد ، عندما أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أنه يضع “قوة الردع” النووية الروسية في حالة تأهب.

ومنذ ربيع 2018 ، تمكن البلجيكيون من الحصول على أقراص اليود مجانًا من الصيدليات، حيث  يجب تناول هذه الحبوب بشكل وقائي في حالة وقوع كارثة نووية، إذا تم إطلاق اليود المشع، وذلك للوقاية من سرطان الغدة الدرقية، و يتم توزيع الأقراص في عبوة تحتوي على 10 أقراص ، وهو ما يكفي لأسرة مكونة من أربعة أفراد.

ومنذ عام 2018 ، تم بيع ما يقرب من 710،000 صندوق من خلال الصيدليات، وبحسب وحدة الأزمات، لا يزال المخزون الفيدرالي يصل إلى أكثر من 1.5 مليون صندوق يضاف إليها 700 ألف وحدة أخرى في مختلف مراكز الحماية المدنية.

بالمقابل، أجمع  خبراء ل”rtl”  أن تناول أقراص اليود هو انعكاس جيد لكن في الوقت الحالي ، لا يمثل الوضع في أوكرانيا خطرًا على أولئك الموجودين على الأراضي البلجيكية.

وحول الوضع ،طمأنت لويز لينارد ، المتحدثة باسم الوكالة الفيدرالية للرقابة النووية قائلة :”الوضع الحالي لا يمثل أي خطر على المواطنين البلجيكيين. ليس من الضروري الحصول على أقراص اليود إنه غير محبذ رسميًا لأنه يمكن أن يكون له عواقب سلبية على الصحة”.

من جهته، قال البروفيسور فرانسوا جامار ،من قسم الطب النووي في Cliniques Universitaires Saint-Luc: “الاستفادة من هذا التنبيه للحصول على ما كان ينتظرك في الصيدليات لمدة 3 أو 4 سنوات فكرة جيدة..ولكن هذا ليس سببًا حاسمًا في رأيي ”
وحسب البروفيسور، فإن تناول هذه الأقراص، يكون في حالتين، الأولى في حالة إصابة الدولة بقنابل نووية، قائلا: “ولكن في هذه الحالة ، سيكون الضرر الذي سيحدث أكبر بكثير من خطر الإصابة بسرطان الغدة الدرقية. يجدر بك تناول كبسولات اليود طالما أنك لست مضطرًا للتعامل مع المشكلات الصحية الأخرى مثل الحروق والكسور وما إلى ذلك” ، أما الحالة الثانية

وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

soldier near concrete pillars holding semi automatic gun with scope Previous post تطورات الحرب الأوكرانية
Next post مطالب بتمديد البطالة المؤقتة
%d مدونون معجبون بهذه: