توقف محادثات الاتفاق النووي بين الاتحاد الأوروبي وإيران لأسباب خارجية

شبكة المدار الإعلامية الأوروبية…_ قال جوزيب بوريل، مسؤول السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي، اليوم لجمعة، إن النص النهائي المتعلق بإحياء الاتفاق النووي لعام 2015 بين إيران والقوى العالمية “جاهز بشكل أساسي وعلى الطاولة”، لكن هناك حاجة إلى وقفة في المحادثات بسبب “عوامل خارجية”.

وأوضخ بوريل في منشور على تويتر “بصفتي منسقا، سأستمر مع فريقي في التواصل مع جميع المشاركين في خطة العمل المشتركة الشاملة والولايات المتحدة، للتغلب على الوضع الحالي والانتهاء من الاتفاق”.

ويتولى الاتحاد الأوروبي تنسيق المباحثات الهادفة لإحياء الاتفاق النووي الإيراني، وأعلن عن الحاجة إلى توقف المفاوضات الجارية في فيينا، بعدما كانت بلغت مراحل حاسمة، وفقا لفرانس برس.

وتأتي تصريحات بوريل غداة إعلان طهران أن واشنطن طرحت “مطالب جديدة” خلال المفاوضات، وبعد أيام من مطالبة روسيا بنيل ضمانات أميركية مرتبطة بالعقوبات الغربية التي فرضت عليها جراء غزوها لأوكرانيا.

وتجري إيران وقوى كبرى (فرنسا، بريطانيا، ألمانيا، روسيا، والصين)، مباحثات في فيينا لإحياء اتفاق العام 2015 بشأن برنامج طهران النووي. وتشارك الولايات المتحدة التي انسحبت من الاتفاق بشكل أحادي عام 2018، في المباحثات بشكل غير مباشر.

الحرة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Previous post الحرب الأوكرانية وحالة النسيان
lioness sitting in grass and roaring Next post بلجيكا تستقبل لاجئين من النمور والأسود الأوكران
%d مدونون معجبون بهذه: