استمرار الجدل حول زيارة جونسون للسعودية

شبكة المدار الإعلامية الأوروبية…_دافع رئيس وزراء بريطانيا بوريس جونسون عن زيارته المرتقبة إلى السعودية، قائلا إن الغرب بحاجة إلى بناء “أوسع تحالف” لوقف الاعتماد على مصادر الطاقة الروسية.

ومن المقرر أن يتوجه جونسون قريبا إلى الرياض، لإجراء محادثات حول إمدادات الطاقة.

وتأتي الزيارة بعد إعدام السعودية 81 شخصا في يوم واحد بعد إدانتهم بارتكاب أعمال إرهابية والتخابر مع جهات خارجية.

وقال كريسبين بلانت، النائب عن حزب المحافظين، إن تنفيذ أحكام الإعدام جعل جونسون يواجه “صعوبات كبيرة” في طلب المساعدة من السعودية فيما يتعلق بإمدادات النفط.

لكن رئيس الوزراء قال للصحفيين إذا كان الغرب يريد تجنب “الابتزاز” من جانب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، فإنه بحاجة إلى البحث عن شراكات أخرى.

وقبل غزو روسيا لأوكرانيا، كانت أسعار الطاقة والوقود تتجه نحو الارتفاع في جميع الدول الغربية.

ولكن منذ بدء الحرب، ارتفعت التكلفة بشكل كبير، حيث وصلت أسعار البنزين إلى مستويات قياسية في دول من بينها بريطانيا.

وعلق جونسون قائلا إن “العدوان الروسي” في أوكرانيا “ساعد في إحداث ارتفاع حاد في أسعار النفط والغاز”، لكن كانت هناك مشكلة منذ زمن طويل.

وأضاف: “كان فلاديمير بوتين على مدى السنوات الماضية… يغذي إدمان الدول الغربية على منتجات” الطاقة الروسية.

وأكد على ضرورة “التخلص من هذا الإدمان.”

“تجنب الابتزاز”

بعد الإعدام الجماعي في السعودية، دعا البعض رئيس الوزراء البريطاني إلى إلغاء رحلته.

وقال النائب عن حزب الديموقراطيين الليبراليين أليستير كارمايكل يوم الاثنين: “الأفعال صوتها أعلى من الكلمات”.

وأضاف: “إذا ذهب رئيس الوزراء في الأيام القليلة المقبلة إلى السعودية، فسنرسل إشارة واضحة للغاية بأنه بغض النظر عما نقوله، فنحن لسنا قلقين حقا بشأن هذا النوع من الأشياء (الإعدام)”.

وقال جونسون إن جزءا من بناء “أمن طويل الأجل لإمدادات الطاقة في بريطانيا” يتمثل في التأكد على المدى القصير من “أننا لسنا معتمدين في الغرب كما هو الحال الآن، على النفط والغاز الروسي “.

وأضاف “أنه أمر حيوي، إذا أردنا الوقوف في وجه بلطجة بوتين، وإذا أردنا تجنب تعرضنا للابتزاز من جانبه بالطريقة التي وقعت فيها العديد من البلدان الغربية للأسف، يجب علينا التخلص من الهيدروكربونات الروسية”.

وتابع: “نحن بحاجة إلى التحدث إلى منتجين آخرين حول العالم حول كيفية الابتعاد عن هذه التبعية.”

وأكد جونسون على أهمية بناء تجمع قوي لمواجهة بوتين، قائلا “نحتاج إلى التأكد من أننا نبني… أكبر تجمع ممكن لضمان عدم نجاح فلاديمير بوتين”.

وبينما تركز المحادثات المرتقبة في الخليج حول زيادة إنتاج النفط والغاز لتعويض انخفاض الإمدادات الروسية، كتب جونسون في صحيفة تليغراف البريطانية أن استراتيجيته الواعدة لأمن في بريطانيا ستعزز من استخدام طاقة الرياح، وتستغل الطاقة الشمسية وتعزز”سلسلة رهانات جديدة كبيرة “على الطاقة النووية.

كما قدم جونسون أيضا اقتراحا عن المزيد من التنقيب عن النفط والغاز في بحر الشمال.

وقال متحدث باسم حزب العمال إنه “كان من الصواب في وقت هذه الأزمة البحث عن مصادر بديلة للنفط من أجل بريطانيا خارج روسيا”.

ووجه انتقادات لحزب المحافظين الحاكم، قائلا إن “السبب الوحيد الذي يجعلنا مضطرين للقيام بذلك هو 12 عاما من فشل حكومة المحافظين في توفير استقلال للطاقة في بريطانيا”.

وأضاف: “قد يكون استيراد النفط استجابة قصيرة المدى فقط ولن يعالج التحديات الطويلة لأمن الطاقة لدينا أو تكلفة المعيشة.”

bbc

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Previous post بايدن يحذر الصين
Next post إغلاق ميتا لحساب مغني الراب كانييه ويست
%d مدونون معجبون بهذه: