جوائز حفل الأوسكار

شبكة  المدار الإعلامية  الأوروبية …_ في ما يأتي قائمة بالفائزين في الفئات الرئيسية لجوائز الأوسكار التي أقيمت دورتها الرابعة والتسعون الأحد في لوس أنجليس

أفضل فيلم: كودا

فاز كودا، الفيلم ذو الميزانية المتواضعة عن الحياة المعقدة لزوجين من الصمّ وابنتها السليمة السمع، الأحد بجائزة أوسكار أفضل فيلم روائي طويل، أبرز مكافآت الأوسكار، في نتيجة خالفت التكهنات المتداولة منذ أشهر وسددت ضربة لأعمال كبيرة منافسة.

وجعل فوز هذا العمل المقتبس من الفيلم الفرنسي “La Famille Belier”، “آبل تي في +” أول منصة للبث التدفقي تفوز بالمكافأة الأبرز ضمن جوائز الأوسكار لأفضل فيلم روائي طويل.

ونالت مخرجة العمل شان هيدر جائزة أوسكار أفضل سيناريو مقتبس، فيما حصل الممثل تروي كوتسور الأصم منذ الولادة على أوسكار أفضل ممثل في دور مساعد.

أفضل مخرج: جين كامبيون عن “ذي باور أوف ذي دوغ

فازت المخرجة النيوزيلندية جين كامبيون الأحد بجائزة أوسكار أفضل إخراج عن فيلمها “ذي باور أوف ذي دوغ”، لتصبح بذلك ثالث امرأة تحصل على هذه المكافأة البارزة، بعد عام على فوز الصينية الأميركية كلويه جاو بها.

وكانت كاثرين بيغلو أول امرأة تنال هذه الجائزة عن فيلمها “ذي هورت لوكر” سنة 2010. وقد حازت جين كامبيون سنة 1994 جائزة أوسكار أفضل سيناريو مقتبس عن فيلمها “ذي بيانو”. أفضل ممثل: ويل سميث في “كينغ ريتشارد”

فاز النجم الهوليوودي ويل سميث الأحد بجائزة أوسكار أفضل ممثل عن دوره في فيلم “كينغ ريتشارد” حيث يؤدي شخصية والد ومدرب بطلتي التنس سيرينا وفينوس وليامس.

وتوجه الممثل باكيا “بالاعتذار من الأكاديمية” (الجهة القائمة على جوائز الأوسكار)، وذلك بعدما أثار ذهولا لدى الحاضرين في القاعة إثر اعتلائه المسرح في حالة استياء لتوجيه صفعة للفكاهي كريس روك بعيد إطلاق الأخير دعابة بشأن الرأس الحليق لزوجته جادا بينكت سميث المصابة بمرض يؤدي إلى تساقط الشعر بكثافة.

وقال “الحب يجعلكم تقومون بأمور مجنونة”.

أفضل ممثلة: جيسيكا تشاستين في “ذي أيز أوف تامي فاي

فازت الأميركية جيسيكا تشاستين بجائزة أوسكار أفضل ممثلة عن دورها في “ذي أيز أوف تامي فاي” الذي جسدت فيه شخصية مبشرة تلفزيونية. وكانت الممثلة التي بلغت عامها الـ45، رُشحت مرتين سابقا لجائزة أوسكار من دون أن يحالفها الحظ، بداية عن دورها في “ذي هلب” ثم عن أدائها في “زيرو دارك ثيرتي”.

ونجحت أخيراً الأحد في الفوز بالجائزة بعد منافسة محتدمة مع أربع نجمات سينمائيات هن بينيلوبي كروث (“مادريس باراليلاس”) وكريستن ستيوارت (“سبنسر”) ونيكول كيدمان (“بيينغ ذي ريكاردوس”) وأوليفيا كولمان (“ذي لوست دوتر”).

أفضل ممثل وممثلة في دور مساعد: تروي كوتسور في كودا وأريانا دوبوز في “ويست سايد ستوري

  • أفضل فيلم دولي: درايف ماي كار” (اليابان)
  • أفضل فيلم رسوم متحركة: “إنكانتو
  • أفضل فيلم وثائقي: “سامر أوف سول
  • أفضل سيناريو أصلي – بلفاست
  • دقيقة صمت من أجل أوكرانيا
  • كما كان متوقعاً، خيم شبح الحرب في أوكرانيا على حفل توزيع الجوائز، حيث وقف مشاهير هوليوود دقيقة صمت تعبيراً عن الدعم للشعب الأوكراني الذي “يواجه حالياً غزواً وصراعاً وظلماً داخل حدوده”.
  • وعُرض على شاشة الاحتفال خلال دقيقة الصمت نص جاء فيه “إذا كانت السينما وسيلة مهمة بالنسبة إلينا للتعبير عن إنسانيتنا في أوقات النزاع، فإن الواقع هو أن ملايين العائلات في أوكرانيا بحاجة إلى الطعام والرعاية الطبية والمياه النظيفة وخدمات الطوارئ” 

يورونيوز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Previous post اسبانيا تواجه تداعيات الحرب الأوكرانية بخطة اقتصادية
Next post  إقامة ما بعد الدكتوراه للباحثين الشباب في بعض جامعات أوروبا
%d مدونون معجبون بهذه: