ميناء غنت سيتأثر بالعقوبات على روسيا

شبكة المدار الإعلامية الأوروبية…_قال وزير بحر الشمال ، فينسنت فان كويكنبون ، يوم الأربعاء ، خلال زيارة إلى مركز المعلومات البحرية (MIK) ، إن العقوبات الأوروبية الجديدة ضد روسيا ، في بلجيكا ، سيكون لها تأثير أساسي على ميناء غنت والمسؤول المباشر عن تطبيق العقوبات.

رغم التأثر الكبير الذي أشار إليه الوزير فيما يتعلق بميناء غنت، إلا انه قال ان مينائي زيبروغ وأنتويرب سيكونان أقل تأثراً بالعقوبات.

كما سيعاني ميناء غنت بشكل أساسي من عواقب الحظر المفروض على استيراد الفحم الروسي.

وقال فان كويكنبورن: “8% من السفن في ميناء غنت تأتي من روسيا وبشكل أساسي لاستيراد الفحم ، وهو ما ستحظره المفوضية الأوروبية”.

ويتوقع الوزير تأثير أقل على ميناء زيبروغ. مضيفاً “اننا نستورد بشكل أساسي الغاز الروسي الذي لن يتأثر بالعقوبات”.

ووفقاً للوزير الصورة مختلطة أكثر بالنسبة لميناء أنتويرب، وستخضع سفن الحاويات التي تحمل الأخشاب ومنتجات أخرى للحظر لكن ليس السوائل والنفط والغاز.

يُذكر ان مراقبة تطبيق العقوبات تتم من قبل مركز المعلومات البحرية (MIK) ، وهو غرفة التحكم المركزية للشرطة البحرية والجمارك والدفاع. هذا هو المكان الذي يتم فيه مراقبة حوالي 6000 سفينة روسية.

كما ان هناك حوالي 156 سفينة ترفع أعلامًا أخرى مدرجة أيضًا على قائمة العقوبات الأوروبية. ويتم مراقبة هذه السفن عن كثب.

وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Previous post شهادة حماية مؤقتةللاوكران في بلجيكا
Next post جسد عمره 1000 عام ومازال ينبض بالدم
%d مدونون معجبون بهذه: