pexels-photo-90915.jpeg

عجائب تغذية حليب الحمير

شبكة  المدار الإعلامية  الأوروبية …_ من منا لا يحب الحليب لفوائده المتعددة سواء كبارً أو صغارً ولكن هل فكرت يوماً في حليب الحمير بدلاً من حليب البقر أو الماعز أو الجمال؟ نعم هناك حليب للحمير حول العالم ومؤخراً خلال السنوات القليلة الماضية تم تسليط الضوء على فوائد حليب الحمير.

حليب الحمير

قد يستغرب الكثير من أن للحمير لبن وله فوائد، ولكن الكثير من الدراسات التي أجريت حول العالم اكدت مدى الفوائد التي يمنحها حليب الحمير للإنسان وخلال السطور القادمة نتعرف على بعض منها.

فوائد حليب الحمير للإنسان

يحتوي لبن الحمير على نسبة قليلة من الدهون، كما أنه منخفض السُعرات الحرارية، فضلًا عن أنه يساهم في تعزيز فيتامين د في الجسم  أكثر من أنواع الحليب الأخرى.

boy in white long sleeve shirt holding spoon
Photo by cottonbro on Pexels.com

يساعد لبن الحمير على زيادة الوزن والطول بشكل منتظم للأطفال. 

  أظهرت العديد من الدراسات المعملية أن لبن الحمير لديه القدرة على تعزيز إفراز السيتوكينات، وهي بروتينات تحفز جهاز المناعة كما أنه قادرًا على إنتاج خلايا لأكسيد النيتريك، وهو مركب يساعد على تمدد الأوعية الدموية. 

يحتوي لبن الحمير على أكسيد النيتريك الذي يعمل على تحسين تدفق الدم إلى الأوعية الدموية، مما يؤدي بدوره إلى خفض ضغط الدم.

أكدت التقارير الصحفية أن معظم السعرات الحرارية في لبن الحمير تأتي من الكربوهيدرات التي تكون على شكل لاكتوز. 

يعمل لبن الحمير على تعزيز الجهاز المناعي مقارنة بالبروتين الموجود في حليب الأبقار. 
 يعتبر لبن الحمير من منتجات الألبان المفيدة للأشخاص الذين يعانون من حساسية اللاكتوز الناتجة من حليب البقر.

وفقاً لتقرير “ذاانسايدر” وجدت دراسة إيطالية طبقت على 81 طفلاً يعانون من حساسية من حليب البقر أن جميعهم كانوا قادرين على شرب لبن الحمير دون أي تفاعل سلبي.

 أغلى جبن في العالم من حيب الحمير

العديد من أنواع الجبن المنتشرة حول العالم ولكن هل تعلم أن الجبن المصنوع من حليب الحمير هو الأغلى حول العالم؟ نعم إن ما قرأته صحيحاً بشكل كبير.

close up photography of cheese
Photo by Tabitha Mort on Pexels.com

وبحسب موقع “إنسايدر”، فإن سعر الكيلوغرام الواحد من جبن الحمير يقارب 600 دولار، والسبب في ذلك هو أن مزرعة واحدة فقط في العالم تقوم بإنتاجه لذلك يعتبر الأغلى  بسبب أن الطلب عليه يتزايد يوماً بعد يوم.

ليس هذا فقط، بل أن جبن الحمير يتفوق على الكثير من الأجبان الفاخرة التي يقبل عليها الناس في المطاعم، ويجري إنتاجها من حليب البقر أو الماعز.

يحتاج المنتجون إلى ما يزيد على 24 لترا من حليب الحمير حتى ينتجوا الكيلوغرام الواحد من الجبن، أي ما يزيد على ضعف الحليب الذي يحتاجه منتجو جبن “الموزاريلا” الذي يعتمد على حليب الجاموس.

ويتم إنتاج جبن الحليب في مزرعة وحيدة فقط على مستوى العالم، وهي موجودة داخل محمية طبيعية في صربيا.

وهذه المنطقة الصربية هي منطقة زاسافيكا هي واحدة من بين ثلاث مناطق في العالم تحرص على حماية نوع مهدد بالانقراض من الحمير.

وتعتمد تركيبة هذا الجبن المعروف باسم بولي، في 60 في المئة منها على حليب الحمير، فيما الأربعون في المئة المتبقية من حليب الماعز.

ويحتاج منتجو هذا الجبن الفاخر إلى الانتظار لعدة أشهر حتى يحصلوا على كمية محدودة من حليب الحمير.

وفقاً لتقرير  ذا انسايدر، لا يتجاوز عدد الحمير المنتجة للحليب في هذه المزرعة 20 من أنثى الحمار (الأتان)، ويجري حلبها بعناية فائقة، ثلاث مرات في اليوم.

ويوضح القائمون على هذا المشروع أن حلب أنثى الحمار يختلف تماما عن حلب البقرة، إذ لا يمكن استخدام الآلة في حالة الأتان.

وفي حال استخدام آلة الحلب، تقوم أنثى الحمار بإمساك الحليب داخلها، فيتعذر استخراجه، ولذلك، يتوجب اللجوء إلى الحلب اليدوي.

حليب أنثى الحمار ( الأتان ) قريب من حليب المرأة الأم، فهو بديل مثالي للرضاعة.

أبرز المعلومات عن جبن حليب الحمير

 يعتقد أن الملكة كليوباترا أيضا  كانت معجبة بحليب الحمير، ويزعم أنها كانت تغتسل في حليب الحمير للحفاظ على جمال بشرتها.

ونظرا لمحدودية الكميات المطروحة منها، قد يبلغ سعرها ألف يورو (1100 دولار أمريكي) للكيلوغرام الواحد.

ويعزى ارتفاع ثمن الجبن الذي يعرف باسم “بيول تشيز” إلى أن الأمر يحتاج 25 لترًا من حليب الحمير الطازج لصناعة لتر واحد من الجبن، فضلًا عن أن الحمير تنتج حليبا أقل كثيرا من الأبقار أو الماعز، وتحلب إناث الحمير باليد 3 مرات يوميًا.

معلومات عن الحمير

وفقاً لموقع عالم الحيوان فالحمير هم الحيوانات العاشبة التي تأكل بشكل رئيسي العشب والحبوب والتبن. لديهم شهية كبيرة وأسنان مناسبة لتناول نظام غذائي نباتي.

pexels-photo-208821.jpeg
Photo by Pixabay on Pexels.com

 تم تدجين هذه الحيوانات لأول مرة في غرب آسيا ومصر في مكان ما بين 6000 قبل الميلاد و 5000 قبل الميلاد

عادة ما يتم أكل لحم الحمير في الصين ويسمى تقويًا بوبي – على الرغم من أن معظم الناس يسمونه لحم الحمير. يقال أن لها نكهة مليئة باللحوم تشبه لحم البقر.

الحمير المصغرة هادئة ويسهل التعامل معها وحنونة والاستمتاع بصحبة البشر. يعتبره الكثير من الناس أنهم يصنعون حيوانات أليفة جيدة إذا كان لديهم المساحة والوقت لرعايتهم.


يمكن للحمير أن تعيش جيدًا حتى الثلاثينيات من العمر بمتوسط عمر يبلغ 33 عامًا. يمكن أن تنتج مهرات في أوائل العشرينات. متوسط عمر الحمار البري هو 25 إلى 30 سنة.

الحمير ترعى على مدار اليوم ومثل نظام غذائي منخفض البروتين وغني بالألياف.

تسمى الحمير الإناث جيني ، ويطلق على الذكور الرافعات ، ويسمى الذكور المخصي بالذهب.

يشار إلى الحمير بشكل شائع بالحمير حتى حوالي عام 1785 عندما بدأت الكلمة تتساقط ببطء من الاستخدام بسبب سياقها الاحتقاري.

رائج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Previous post عودة العلاقات الخليجية مع لبنان
three people sitting beside table Next post مؤسسة تايوان للديمقراطية وزمالة ممولة 2022
%d مدونون معجبون بهذه: