روسيا تقطع  قطع إمدادات الغاز عن بولندا وبلغاريا

شبكة  المدار الإعلامية  الأوروبية …_ قال حاكم منطقة بيلغورود الروسية فياتشيسلاف غلادكوف إن سلسلة انفجارات دوت في الساعات الأولى من صباح الأربعاء في المدينة القريبة من الحدود مع أوكرانيا، وإن حريقا اندلع في مستودع ذخيرة بالمنطقة. وقد أعلنت مجموعة غازبروم الروسية العملاقة للطاقة أنها قطعت جميع إمدادات الغاز عن بولندا وبلغاريا لعدم تلقيها دفعات بالروبل من البلدين العضوين في الاتحاد الأوروبي.

  • غازبروم تؤكد قطع إمدادات الغاز عن بولندا وبلغاريا

أعلنت مجموعة غازبروم الروسية العملاقة للطاقة أنها قطعت جميع إمدادات الغاز عن بولندا وبلغاريا لعدم تلقيها دفعات بالروبل من البلدين العضوين في الاتحاد الأوروبي.

وقالت غازبروم في بيان إنها أبلغت شركة “بولغار غاز” البلغارية والشركة البولندية لتعدين النفط والغاز بـ”إيقاف إمدادات الغاز اعتبارا من 27 نيسان/أبريل إلى حين إتمام عمليات الدفع” بالروبل، بعدما قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الشهر الماضي إن بلاده لن تقبل بأن يتم دفع ثمن الشحنات إلا بعملتها الوطنية.

  • سماع انفجارات في بيلغورود الروسية واندلاع حريق بمخزن ذخيرة قريب

قال حاكم منطقة بيلغورود الروسية فياتشيسلاف غلادكوف إن سلسلة انفجارات دوت في الساعات الأولى من صباح الأربعاء بمدينة بيلغورود القريبة من الحدود مع أوكرانيا، وإن حريقا اندلع في مستودع ذخيرة بالمنطقة. وقال غلادكوف إن الحريق الذي اندلع في منشأة بالقرب من قرية ستارايا نيليدوفكا لم يسفر عن إصابة أي مدنيين.

تقع منطقة بيلغورود على الحدود مع مناطق لوغانسك وسومي وخاركيف في أوكرانيا، والتي تشهد جميعها قتالا عنيفا منذ غزو روسيا لأوكرانيا في 24 فبراير/شباط.

آخر المعطيات عن الوضع الإنساني في ماريوبول

  • كييف تسقط تمثالا من الحقبة السوفيتية يرمز للصداقة الروسية الأوكرانية

أعلن رئيس بلدية كييف فيتالي كليتشكو الثلاثاء تفكيك تمثال يعود إلى الحقبة السوفيتية يرمز للصداقة بين روسيا وأوكرانيا بالمدينة، وذلك على خلفية الغزو الروسي لأوكرانيا.

يصور التمثال عاملين أحدهما أوكراني والآخر روسي فوق قاعدة حجرية، ويرفعان سويا وسام الصداقة السوفياتي. وكان التمثال موضوعا تحت نصب “قوس الصداقة بين الشعوب” الذي أقيم في 1982 للاحتفال بالذكرى الستين لتأسيس الاتحاد السوفياتي.

وقال رئيس بلدية كييف: “هذا التمثال… يرمز للصداقة بين الأمتين الأوكرانية والروسية.. نرى الآن كيف حال هذه ‘الصداقة’.. تدمير مدن أوكرانية وتدمير حياة أوكرانيين وقتل عشرات الآلاف من المسالمين. لدي قناعة بأن لمثل هذا التمثال معنى آخر تماما الآن”.

فرانس24

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Previous post مواقف السيارات وتغييرات جديدة ببلجيكا
adorable multiracial little friends browsing smartphone during break in classroom Next post دبي ومبادرة المدارس الرقمية
%d مدونون معجبون بهذه: