الاحتجاجات مستمرة في إيران وارتفاع في عدد القتلى

شبكة المدار الإعلامية الأوربية …_ ارتفع عدد قتلى الاحتجاجات التي تشهدها إيران منذ ستة أيام إلى 22 شخصا.قال مسؤول إيراني اليوم الثلاثاء إن الشرطة ألقت القبض على مئة محتج في العاصمة طهران أمس، في الوقت الذي تشدد فيه حملتها على المظاهرات المناهضة للحكومة التي تفجرت الأسبوع الماضي.ونقلت وكالة العمال الإيرانية عن علي أصغر ناصربخت نائب حاكم طهران قوله “اعتقل 200 شخص يوم السبت و150 شخصا يوم الأحد ونحو 100 شخص يوم الاثنين”.ويحتج عشرات الآلاف في مختلف أنحاء البلاد منذ يوم الخميس على حكومة الجمهورية الإسلامية والنخبة الدينية.وأظهرت مشاهد مصورة على وسائل التواصل الاجتماعي أن الشرطة في وسط العاصمة طهران استخدمت مدافع المياه في محاولة لتفريق متظاهرين تجمعوا في ميدان الفردوس.قال متحدث باسم الشرطة إن شرطيا لقي حتفه بالرصاص وأصيب ثلاثة خلال احتجاجات في إيران. وهذا أول فرد في صفوف قوات الأمن ترد أنباء بمقتله منذ اندلاع المظاهرات المناهضة للحكومة الأسبوع الماضي.ونقل التلفزيون الإيراني عن المتحدث باسم الشرطة سعيد منتظر المهدي قوله “استغل أحد مثيري الشغب الوضع في مدينة نجف أباد وأطلق أعيرة نارية على قوات الشرطة ببندقية صيد. ونتيجة لذلك أصيب ثلاثة واستشهد واحد”.ولم يذكر التلفزيون متى وقع الحادث. وكانت قد خرجت مظاهرات جديدة في العاصمة الإيرانية طهران مساء هذا الاثنين حسب ما نشرته وسائل إعلام محلية.كما نشر رواد مواقع التواصل الاجتماعي صورا وفيديوهات لحرق سيارات ووكالات بنكية. زعيمة المعارضة الإيرانية مريم رجوي تدعو الأمم المتحدة إلى التدخل لوقف أعمال القتال في إيران.وقالت رجوي في  حسابها على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، إن فتح النار على المتظاهرين في مدن إيذه وتويسركان ودورود والمدن الإيرانية الأخرى، يعد “جريمة خامنئي الكبرى الذي سيتلقى ردها من قبل آلاف مؤلفة من المنتفضين”.من جهتها دعت وزارة الخارجية البحرينية مواطنيها إلى عدم السفر “نهائيا وتحت أي ظرف” إلى إيران، على خلفية هذه الاحتجاجات التي تشهدها عدة مدن منذ أيام.وقالت الخارجية في بيان، الاثنين، إنها “تدعو جميع المواطنين الكرام لعدم السفر نهائيا وتحت أي ظرف إلى الجمهورية الإسلامية الإيرانية، نظرا لما تمر به من اضطرابات واسعة وأوضاع أمنية غير مستقرة وما تشهده مدن إيران من أعمال عنف بالغة الخطورة”.وتابع البيان: “وتطلب من جميع المواطنين البحرينيين المتواجدين في إيران ضرورة مغادرتها فورا، مع توخي أقصى درجات الحذر والحيطة”.كما عبر وزير الخارجية الألماني زيجمار جابرييل عن قلقه يوم الاثنين بشأن مقتل محتجين في إيران وناشد الحكومة الإيرانية احترام حقوق شعبها.وزير الخارجية الألماني زيجمار جابرييل “نناشد الحكومة الإيرانية احترام حقوق المتظاهرين في التجمع والتعبير عن آرائهم بسلمية… بعد المواجهات التي حدثت في الأيام القليلة الماضية ينبغي لجميع الأطراف الإحجام عن الأعمال العنيفة وقد أعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي ​بنيامين نتنياهو​ عن “تأييده للاحتجاجات المستمرة في ​إيران​ منذ 5 أيام”، قائلا إن “سقوط ​النظام الإيراني​ سيؤدي إلى صداقة بين الإيرانيين والإسرائيليين”.نتنياهو أضاف أنه يتمنى نجاح المحتجين الإيرانيين كما نفى تورط إسرائيل في الاحتجاجات.وتحولت المظاهرات إلى أعمال عنف في مدينة شاهين شهر في وسط إيران. وأظهرت مشاهد مصورة محتجين يهاجمون الشرطة ويقلبون سيارة ويضرمون فيها النار. ووردت تقارير أيضا عن تنظيم احتجاجات في مدينتي سنندج وكرمانشاه في غرب إيران بالإضافة إلى مدينة تشابهار في جنوب شرق البلاد وفي إيلام وايذه في الجنوب الغربي.وصب المتظاهرون جام غضبهم في بادئ الأمر على المصاعب الاقتصادية ومزاعم الفساد لكن الاحتجاجات أخذت منحى سياسيا نادرا مع مطالبة أعداد متزايدة الزعيم الأعلى آية الله علي خامنئي بالتنحي.وأظهرت قوات الأمن الإيرانية ضبط النفس فيما يبدو لتجنب تصاعد الأزمةوهذه أكبر احتجاجات في إيران منذ اضطرابات عام 2009 عقب إعادة انتخاب الرئيس محمود أحمدي نجاد آنذاك.وأظهرت لقطات مصورة محتجين يهتفون في وسط طهران “يسقط الدكتاتور” في إشارة فيما يبدو إلى خامنئي.وهتف محتجون في خرم أباد في غرب إيران “عار عيك يا خامنئي… اترك البلاد وشأنها!”ونقل التلفزيون الرسمي عن مصدر مطلع قوله إن الحكومة قالت إنها ستحد بشكل مؤقت من إمكانية استخدام تطبيقي تلجرام وانستجرام وهناك أيضا تقارير عن قطع خدمة الإنترنت عن الهواتف المحمولة في بعض المناطق.وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في تغريدة يوم الأحد “إيران، الدولة رقم واحد الراعية للإرهاب مع حدوث انتهاكات عديدة لحقوق الإنسان كل ساعة، قطعت الإنترنت كي لا يتسنى للمتظاهرين السلميين التواصل. ليس جيدا!”وقال البيت الأبيض في بيان يوم الأحد إن أصوات الشعب الإيراني “تستحق آذانا صاغية”.وأضاف “نشجع كل الأطراف على حماية هذا الحق الأساسي في التعبير السلمي وتجنب أي عمل يسهم في الرقابة”.

يورونيوز

2 thoughts on “الاحتجاجات مستمرة في إيران وارتفاع في عدد القتلى

  1. Have you ever heard of second life (sl for short). It is essentially a game where you can do anything you want. sl is literally my second life (pun intended lol). If you would like to see more you can see these sl authors and blogs

Comments are closed.

Previous post الكنيست يقر قانون القدس عاصمة إسرائيل الموحدة
Next post زيادة التدقيق والتفتيش في محكمة لاهاي بعد حادثة انتحار سلوبودان برالياك
%d مدونون معجبون بهذه: