السبت. ديسمبر 5th, 2020

شبكة المدار الإعلامية الأوربية …_عبر الاتحاد الأوروبي عن إدانته الشديدة للأعمال التي تقوم بها تركيا في منطقة المتوسط وبحر إيجه، مشيراً إلى تضامنه الكامل مع كل من قبرص واليونان.ووصف زعماء الاتحاد في البيان الختامي الصادر عنهم حول هذه الموضوع، التصرفات التركية بـ”غير القانونية”، في إشارة إلى قيام تأنقرة باعتراض سفن تابعة لشركات عالمية تعمل على استثمار حقول غاز قبرصية شرق المتوسط.وتقول تركيا أن عمليات الاستثمار تتم في مياه متنازع عليها بين أنقرة، التي تدعم الاتراك القبارصة (شمال الجزيرة) ونيقوسيا، الأمر الذي ترفضه بروكسل بشكل قاطع، حيث ترى أن “على تركيا العمل من أجل تطبيع علاقاتها مع كافة دول الجوار، بما في ذلك قبرص”، حسب البيان.ويعترض الاتحاد الأوروبي بشدة أيضاً على قيام تركيا باحتجاز جنديين يونانيين، بحجة أنهما دخلا مياهها الإقليمية، مطالباً بالإفراج الفوري عنهما.ويعتبر الاتحاد الأوروبي بأن على تركيا الانصياع للقانون الدولي واحترام حق جمهورية قبرص في التنقيب واستثمار مصادرها الطبيعية.هذا وبقى الاتحاد الأوروبي على موعد قمته غير الرسمية المقبلة مع تركيا والمقرر أن تُعقد يوم الاثنين القادم في بلغاريا.ويصر زعماء دول الاتحاد على ضرورة الحوار مع تركيا، مشيرين إلى أن القمة ستكون فرصة لإثارة كافة المواضيع، بما فيها تلك محل الخلاف.وكان زعماء الدول الأعضاء في الاتحاد قد خصصوا جزءاً من جلستهم المسائية لمناقشة علاقاتهم مع تركيا.وتطرق النقاش أيضاً إلى مسألة التدخل التركي في دول الجوار، خاصة في منطقة عفرين السورية، حيث أعلن الرئيس الفرنسي  إيمانويل ماكرون في تصريحات أمس الخميس “نحن  لا نؤيد التدخلات العسكرية في أراضي دول ذات سيادة مثل سورية، بالرغم من أن هذا البلد في حالة حرب”، على حد وصفه.

آكي