الأحد. نوفمبر 29th, 2020

شبكة المدار الإعلامية الأوربية …_ أخطرت فرنسا المفوضية الأوروبية باعتزامها تمديد المراقبة على حدودها الوطنية حتى نهاية أكتوبر بسبب استمرار التهديد الإرهابي ، حسبما ذكر اليوم الأربعاء المتحدث باسم المفوضية الكسندر وينترستن .و قال وينترستن – في تصريح له -:” تلقينا هذا الأسبوع إخطارا من فرنسا بتمديد جديد لستة أشهر لفترة المراقبة التي تنتهي في 30 ابريل..”وكانت فرنسا قد فعلت هذا الإجراء بعد هجمات 13 نوفمبر 2015 الإرهابية التي خلفت 130 قتيلا و تم تمديده لفترات مدتها ستة أشهر.يشار الى انه على عكس إجراءات المراقبة المؤقتة المبررة لأسباب الهجرة ، فإن تلك المتعلقة بقضايا الأمن لا تتطلب وجود ضوء أخضر رسمي من المفوضية الأوروبية ، وفقًا لقواعد منطقة شنغن الخاصة بحرية الحركة.و شنغن هي منطقة للتنقل الحر ألغيت فيها مراقبة الحدود للمسافرين ، باستثناء بعض الحالات المؤقتة. وتتألف حاليا من 26 بلدا بينهم 22 عضوا في الاتحاد الأوروبي.

وكالات