الأثنين. نوفمبر 30th, 2020

شبكة المدار الإعلامية الأوروبية …_ اشتد التوتر في حي Peterbos في أندرلخت،فبعد حادث الهجوم الوحشي على مراقبي شركة النقل Stib في بروكسل جاء الدور على صحفيو VRT .وتوجه طاقم VRT لتصوير برنامج “Terzake” عندما قام شبان محليين عدوانيين بقصقهم بالحجارة .وقال Lauwke Vandendriessche وهو صحفي في برنامج “Terzake” التلفزيوني في VRT: “كان مصورنا Ludwig يصور في الخارج عندما تعرض للقصف بالحجارة فجأة”،ويضيف “مرة أخرى كان طاقم التلفزيون هدفاً للرشق بالحجارة”بعد الاطلاع على التقرير نشر تيو فرانكين وزير الدولة لشؤون اللجوء والهجرة مقطع الفيديو على حسابه على تويتر قائلا “الشباب العرب والحجارة …”.تعتبر منطقة بيتربوس صعبة للغاية حيث تم الاعتداء ليلة الاحد على 3 من مراقبي شركة النقل في بروكسل Stib وقد هاجمت عصابة من الشبان بالموظفون أثناء قيامهم بتفتيش التذاكر ورفض الشباب تقديمها.

وكالات