الخميس. ديسمبر 3rd, 2020

شبكة المدار الإعلامية الأوروبية …_ عرضت وزيرة الصحة الفيدرالية ماجي دي بلوك مشروعها التجريبي لدعم العمال المعرضين للاكتئاب أو الذين يعانون من الإرهاق و التوتر المبكر.سيتم دعم المئات من خلال مشروع ماجي دي بلوك الجديد،الفكرة هي رعاية الأشخاص الذين يعانون من التوتر والإرهاق في العمل وسوف تكيف الوكالة الفيدرالية للمخاطر المهنية Febris عملها وفقا لاحتياجات كل فرد ودرجة معاناته.تقول ماجي دي بلوك الوزيرة الاتحادية للشؤون الاجتماعية والصحة العامة: “سنبدأ هذا المشروع مع موظفي قطاع المستشفيات والقطاع المصرفي لأن نسبة المتضررين أعلى”.تقول ماجي دي بلوك” للاستفادة من هذا المشروع يمكنك الذهاب إلى طبيبك أو طبيب العمل والتحدث إليه حول وضعك العصبي”، بعد تحليل Febris سيتمكن مقدم الطلب من اختيار المتدرب وسيحق له عقد جلسة أو جلستين تشاوريتين من خلالها يتم تأكيد أو إبطال التشخيص .وتقول وزيرة الصحة”ستضم المشاريع ما بين 300 و 1000 مريض. سيتم تمويل هذا من قبل Fedris الوكالة الفيدرالية للمخاطر المهنية “.وتضيف: “ستدفع وكالة فيدرس مصاريف العلاج ،أما التعويض لا يزال فيبقى على إينامي”.

وكالات