الأثنين. نوفمبر 30th, 2020

شبكة المدار الإعلامية الأوروبية …_ دعت منظمة إيطالية تعنى بالبيئة الى إزالة مراكب الهجرة الملقاة على شواطئ صقلية.وفي شكوى رفعتها جمعية (ماريأميكو) من أغريجنتو، الاثنين، قالت إن “على شواطئ محافظتنا هناك قوارب عديدة قادمة من تونس، نقل على متنها في الصيف الماضي مهاجرين إلى إيطاليا”، وهذا “ما يمكن تعريفه بأنه أحد الآثار الجانبية لعمليات الرسو الشبحي، التي تلوث شواطئنا من وجهة نظر البيئة والمناظر الطبيعية بل والرعاية الصحية أيضا”.وتابعت (ماريأميكو) في مذكرتها “طلبنا من الجهة المختصة في دائرة الجمارك بإتلاف هذه البقايا قبل بداية الصيف، لأن كل هذا يفسد صورة المنطقة ويدمر السياحة على جزيرتنا”، لذا “فنحن مقتنعون بأن عمليات الرسوّ الشبحية سيستمر، وسيكون من الضروري العثور على أسلوب ما لعهد هذه القوارب لتعاونيات الصيادين أو الجمعيات غير الربحية”.واختتمت الجمعية البيئية بالقول إن “هذا الاحتمال من شأنه أن يوفر كثير من المال للدولة، والقضاء على هذه الأوضاع السيئة”.

آكي