سكان مدينتي بورتو ولشبونة في البرتغال يعانون من السياح

شبكة المدار الإعلامية الأوربية …_ يطالب سكان مدينتي بورتو ولشبونة في البرتغال بالحق في العيش في مدنهم، حيث يعاني هؤلاء من ضغط السياحة بشكل مستمر. وتتجاوز نسبة السياح لكل مقيم حالياً في هاتين المدينتين نظيرتيها في لندن وبرشلونة.وأدى ازدهار السياحة وارتفاع عدد الزوار لتأجير مزيد من الشقق للسياح، مع زيادة بنسبة 20 % في الإيجارات، مما أجبر بعض السكان المحليين على مغادرة منازلهم.وقالت باولا ماغالهايس من سكان بورتو “انهم يأخذون كل شيء منا.” “كل شيء! ليس فقط منا، ولكن أيضاً من بورتو، من أطفالي. ماذا يمكننا أن نفعل؟ لا أعرف لماذا يكون السائح الذي يأتي لمدة خمسة أيام فقط أهم مني وأولادي، نحن من نحافظ على تقاليد بورتو “.وكانت باولا تسكن في شقة مع شريكها وأطفالها الثلاثة عندما رفع المالك إيجار الشقة بنسبة 25٪ . الآن تعيش رفقة شريكها وأطفالها في منزل والدها الذي يحتوي على غرفة نوم واحدة وغرفة معيشة واحدة لسبعة أشخاص.وماذا سيحدث إذا لم تنفجر فقاعة العقارات هذه؟ إذا لم أتمكن من دفع 600 يورو للإيجار، لأنني أكسب 585 يورو فقط. كيف من المفترض أن أترك بيت والدي، مع ثلاثة أطفال؟”ولجعل الأمور أسوأ، الآن ينتظر والدا باولا قراراً بالطرد. وفي محاولة لوقف ذلك، انضمت باولا إلى تجمع سكان بورتو، وهي جمعية تحارب ضد تجديد المنازل.

يورونيوز

2 thoughts on “سكان مدينتي بورتو ولشبونة في البرتغال يعانون من السياح

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Previous post السجن للفرنسي المتحرش بوريثة عرش السويد
Next post الأونروا تعلن الخطر على المدارس والمركز الصحية الفلسطينية
%d مدونون معجبون بهذه: