حكومة بريطانيا: لن نستثني جبل طارق من مفاوضات “بريكست”

بقلم: Euronews مع رويترز

أكدت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي اليوم الأربعاء أن حكومتها لن تستثني جبل طارق من المفاوضات بشان العلاقة المستقبلية، في إشارة إلى المفاوضات بشأن الاتفاق حول خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

تصريح ماي جاء بعد يوم على تأكيدات أطلقها رئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانتشيث إن بلاده ستصوت ضد مسودة اتفاق خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي ما لم يتغير نص يتضمنه الاتفاق بخصوص منطقة جبل طارق التي تتمتع باستقلال ذاتي.

وترفض مدريد السيطرة البريطانية على جبل طارق، بموجب معاهدة أوسترخت الموقّعة عام 1713، وتطالب منذ سنوات بالسيادة على المنطقة.

ما مصير جبل طارق بعد البريكسيت ؟

وفي سياق متصل أعربت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل اليوم عن أملها في حل أزمة اعتراض إسبانيا على نص يتعلق بمنطقة جبل طارق البريطانية المتنازع عليها بحلول يوم الأحد المقبل.

وقالت ميركل لمشرّعين ألمان: “لا يزال لدينا اعتراض في إسبانيا. ليس بمقدوري القول كيف سنحل هذه المشكلة تحديدا لكن آمل أن تحل بحلول الأحد”.

وتنص بنود الاتفاق بين لندن وبروكسل على إنشاء لجنة إشراف بريطانية إسبانية جديدة لإدارة العلاقات عبر الحدود بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، ويختتم وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي، الأحد المقبل، أسبوعا من النقاشات حول شروط انسحاب بريطانيا من التكتل بالمصادقة على مشروع “بريكست”، ما لم تعترض إسبانيا

شاهد أيضاً

وزير الخارجية الإيطالي إلى لوكسمبورغ

شبكة المدار الإعلامية الأوروبية …_  أعلنت الحكومة الايطالية أن وزير خارجيتها، إينزو موافيرو ميلانيزي سيشارك …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: