رئيس وزراء لوكسمبورغ كزافييه بيتيل يحرج الزعماء بخطابه عن المثلية

شبكة المدار الإعلامية الأوربية…_كشفت وسائل إعلامٍ أوروبية عن موقفٍ محرج للعديد من الزعماء الذين شاركوا في القمة العربية الأوروبية التي انعقدت بمدينة شرم الشيخ المصرية.وتمثّل الموقف الذي أحرج بعض الزعماء المشاركين بالقمة، بتصريحات أدلى بها رئيس وزراء لوكسمبورغ كزافييه بيتيل أثناء خطابه في القمة حول المثلية الجنسية، حيث قال :” أنا متزوج من رجل، وهذا أمر يمكن أن تكون عقوبته الإعدام في العديد من الدول الممثلة حول الطاولة” في إشارة للدول التي حضرت القمة العربية الأوروبية، وفقاً لـ” فرانس ٢٤“.ونقلت صحيفة “ليسانسييل” التي تصدر في لوكسمبورغ عن عضو في حكومة بيتيل تأكيده لهذه التصريحات.وأشار رئيس وزراء لوكسمبورغ أن الصمت و “عدم قول أي شيء لم يكن خياراً”.كما شارك بيتيل تغريدة للصحافي الألماني في قناة “تسي دي إف” شتيفان لايفرت الذي قال إن ردة فعل ممثلي الدول الحاضرين أثناء حديث بيتيل تمثّل بالصمت الفاتر من قبل البعض، في مقابل صمتٍ يدل على الرضا من قبل آخرين.وتزوّج رئيس وزراء لوكسمبورغ كزافييه بيتيل من صديقيه البلجيكي “غوتيه دستيناي” وهو مهندس معماري عام ٢٠١٥، وهو العام الذي تم تشريع زواج المثليين في لوكسمبورغ، ليكون صحيحاً بموجب القانون.وعقدت الزواج في ١٥ مايو/ أيار ٢٠١٥ رئيس بلدية لوكسمبورغ ليدي بولفر، وذلك بحضور رئيس الوزراء البلجيكي الذي أشاد بالزواج، واعتبره رسالة قوية لأعداء المثليين في أوروبا.تصريحات بيتيل لم تمض دون تعقيب من الدول الأوروبية التي عبّر العديد من المسؤولين والوزراء فيها عن دعمهم لرئيس وزراء لوكمسبورغ الذي دافع عن حقّه بالحياة والعيش كإنسان مثلي، في قمة شرم الشيخ التي جمعت دولاً من الاتحاد الأوروبي وبعض الدول الأعضاء في الجامعة العربية. وتعليقاً على ذلك كتب وزير الشؤون الأوروبية  الألماني ميكايل روت في تغريدةٍ عبر حسابه الرسمي في موقع التواصل الاجتماعي تويتر “رجل عظيم، شكرًا كزافييه بيتيل”، بحسب إذاعة “مونت كارلو الدولية.كما أشاد وزير المال الدنماركي كريستيان ينسن بموقف رئيس وزراء لوكسمبورغ في الثمة، معتبراً ذلك تصرفاً شجاع. وليست هذه المرة الأولى التي يثير فيها زواج رئيس وزراء لوكسمبورغ من صديقه موجة جدل، إذ سبق أن شارك الثنائي في اجتماع لقادة حلف الناتو، وأثار حينها ظهور غوستيه ديناي بين زوجات قادة حلف الناتو والتقاطه الصور التذكارية معهم موجة من الجدل.وكانت زوجات قادة الناتو يقمن بالتقاط صورة تذكارية مع الملكة ماتيلد زوجة ملك بلجيكا على هامش قمة حلف الناتو التي انعقدت حينها في بروكسل.وفي حادثة أخرى، أثار بيتيل الجدل أمام قصر الرئاسة الفرنسي “الإليزيه” عندما اصطف عشرات المصوريين أمام القصر لالتقاط صور استقبال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون لرئيس وزراء لوكسمبورغ.واتخذ حينها الاستقبال منحاً رسمياً – عائلياً بسبب وجود بريجيت زوجة ماكرون، واصطحاب بيتل لزوجه معه خلال زيارة القصر الفرنسي، ليصطف مئات المصوريين والصحفيين لتغطية الحدث الذي كان نادر الحدوث، وجديد حتى على المجتمع الأوروبي، بحسب صحيفة “الرأي” الكويتية. ولد بيتل في ٣ مارس/ أذار من عام ١٩٧٣  في بونفوا بلوكسمبورغ، ودخل الحياة السياسية مبكراً، إذ عمل كعمدة لمدينة لوكسمبورغ من عام ٢٠١١ إلى ٢٠١٣، كما كان عضواً بالمجلس المحلي ومجلس نواب لوكسمبورغ. في ٤ كانون الأول/ ديسمبر ٢٠١٣ أصبح رئيساً للوزراء، حيث ترأس حكومة ائتلافية جمعت بين الاشتراكيين والليبراليين وأنصار البيئة. وبعد خوضه الانتخابات العامة عام ٢٠١٨، أصبح بيتل أول رئيس وزراء مثلي بالعالم، وأعيد انتخابه لولاية ثانية.يشار إلى أن رئيس وزراء لوكسمبورغ هو أول شخص مثلي يشغل منصب رفيعاً كهذا في بلاده، ويعتبر ثالث رئيس وزراء مثلي بالعالم بعد رئيس الوزراء الآيسلندية يوهانا سيغورذار دوتير، التي ترأست حكومة أيسلندا من ٢٠٠٩ حتى ٢٠١٣، ورئيس وزراء بلجيكا السابق إليودي روبو الذي حكم من ٢٠١١ حتى ٢٠١٤، بحسب “ويكيبيديا“.

مدى بوست

شاهد أيضاً

وزير الخارجية الإيطالي إلى لوكسمبورغ

شبكة المدار الإعلامية الأوروبية …_  أعلنت الحكومة الايطالية أن وزير خارجيتها، إينزو موافيرو ميلانيزي سيشارك …

%d مدونون معجبون بهذه:
التخطي إلى شريط الأدوات