تطور جديد بشأن التحقيقات في قضية الحارس الشخصي لماكرون

شبكة المدار الإعلامية الأوربية…_في تطور جديد بشأن التحقيقات في قضية الحارس الشخصي الرئاسي ألكساندر بن علة، قرر مجلس الشيوخ في فرنسا، يوم الخميس، رفع دعوة قضائية ضد ثلاث متعاونين مقربين من الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إلى العدالة “للاشتباه في شهادة زائفة” قام بها هؤلاء أمام لجنة التحقيق البرلمانية بشأن قضية حارس الأمن الخاص بالرئيس الفرنسي أمانويل ماكرون.ويتعلق الأمر بكل من ألكسيس كولر، الأمين العام لقصر الإليزيه، وباتريك سترزودا، مدير مكتب، وليونيل لافيرن، رئيس المجموعة الأمنية للرئاسة، والمتهمون بالتناقض وعدم تطابق في تصريحاتهم التي أدلوا بها خلال التحقيق في قضية الحارس الشخصي لماكرون ألكساندر بن علة.كما أرسل مكتب مجلس الشيوخ إلى العدالة ملفات كل من ألكساندر بن علة وزميله فانسو كريس، في انتظار ما ستسفر عنه النيابة.وبدأت قضية بن علية التي سميت باسم “مستشار الرئيس ماكرون” بعد ظهور الفيديو من قبل صحيفة لوموند الفرنسية.ويظهر الفيديو ألكساندر بن علة، مرتديا لزي ضابط شرطة، ويقمع المتظاهرين خلال استعراض في باريس في الأول من شهر مايو.ومنذ ذلك الحين، توالت الأسئلة والكشف عن دور وأعمال مستشار إيمانويل ماكرون.وحسب “ميديا بارت” الفرنسية، فقد تفاوض ألكساندر بن علة على عقود أمنية مع عدد من رجال أعمال روسيين بينما كان يعمل في قصر الإليزيه، وعلى وجه الخصوص مع إسكندر مخمودوف، رجل أعمال نافذ ويعتبر شخصا مقربًا من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

يورونيوز

Previous post هجوم على السفارة الروسية في أثينا
Next post اعتداءات على خمس مساجد في مدينة برمنغهام
%d مدونون معجبون بهذه: