قانون ليبرتاد ينتهك الالتزامات التي قطعتها واشنطن

شبكة المدار الإعلامية الأوروبية…_عبر الاتحاد الأوروبي عن أسفه العميق لقيام الولايات المتحدة الأمريكية بتفعيل القانون المسمى ليبرتاد لعام 1996.ويفتح هذا القانون الذي تم تفعيله اليوم، الباب أمام واشنطن لفرض عقوبات أحادية الجانب على أي فرد أو شركة أو هيئة تبرم أي شكل من أشكال العقود أو تشرع بتعامل تجاري من أي نوع مع كوبا.ورأت الممثلة العليا للأمن والسياسة الخارجية في الاتحاد فيديريكا موغيريني، أن التصرف الأمريكي ينتهك الالتزامات التي قطعتها واشنطن على نفسها بموجب اتفاقيات موقعة مع الاتحاد عامي 1997 و1998.ولاحظت موغيريني، في بيان صدر عنها اليوم باسم الاتحاد، بأن الاتفاقيات المذكورة قد تم احترامها من قبل الطرفين منذ توقيعها وحتى الآن.وجاء في البيان أن “القرار الأمريكي سيؤدي إلى توترات غير مفيدة وسينسف الثقة بالشراكة عبر الأطلسي ويضع مستقبلها، على المحك”.ولا يزال الاتحاد الأوروبي يرى، حسب البيان، أن تطبيق العقوبات الأمريكية أحادية الجانب خارج الحدود، يشكل انتهاكاً للقوانين الدولية ولقوانين منظمة التجارة العالمية.وأشارت المسؤولة الأوروبية في بيانها الى أن الاتحاد سيفعل القوانين المضادة الخاصة به للتصدي للحظر الأمريكي.وأوضحت أن الاتحاد الأوروبي سيستمر في العمل مع الشركاء الدوليين، الذين عبروا بدورهم عن قلقهم من التصرفات الأمريكية.

آكي

Previous post أضرار بسبب يوم العمال في بروكسل
Next post قذيفتيْن صاروخيتيْن من قطاع غزة لإسرائيل
%d مدونون معجبون بهذه: