الدولة البلجيكية تجمد أصول إرهابيين

شبكة المدار الإعلامية الأوروبية…_وفقًا لتقارير De Tijd جمدت الدولة بلجيكية أصول 279 إرهابيا خلال ثلاث سنوات. على الرغم من وجود إمكانية للقيام بذلك منذ عام 2006 ، إلا أنه بعد هجمات 22 مارس 2016 ، قررت حكومة ميشيل اللجوء إلى تجميد الأصول في شهر مايو من نفس العام ،و أمر مجلس الوزراء لأول مرة بتجميد أصول اثنين من البلجيكيين الذين غادروا للقتال في سوريا.

*محمد أبريني او “رجل القبعة”

أصبح التجميد الاصول ساري المفعول دون تدخل القاضي وتتم فيه مصادرة الأموال والحسابات والشيكات والعقار والسلع وغيرها من “الوسائل الاقتصادية”وخلال ثلاث سنوات تأثر 279 إرهابيًا وإرهابيًا مشتبه به بهذه الإجراءات ومن بين هؤلاء الأفراد كان محمد عبريني “رجل قبعة” منفذ هجوم مطار زافينتيم في مارس 2016.

*أسد الله أسدي

في أبريل لجأ الدبلوماسي الإيراني أسد الله أسدي ، الذي يُزعم أنه أمر زوجان بلجيكيان من أصل إيراني بشن هجوم على مؤتمر إيران الحر في باريس عام 2018 ،وكان الرجل قد توجه إلى مجلس الدولة لرفع حكم تجميد أصوله لكن المجلس رفض طلبه.

وكالات

Previous post سواحل بلجيكا تستعد لاستقبال مئات السائحين
Next post سلامة المشاة مطلب البلجيكيين
%d مدونون معجبون بهذه: