علاج جديد للوكيميا الأرومة اللمفاوية الحادة

شبكة المدار الإعلامية الأوروبية…_اكتشف فريق من الباحثين من Vlaams Instituut voor Biotechnologie و KU Leuven علاجًا جديدًا لنوع من سرطان الدم يصيب الأطفال أساسًا،و من الواضح أن هذا العلاج له آثارًا جانبية أقل. إن السرطان المستهدف والذي يطلق عليه T-ALL (لوكيميا الأرومة اللمفاوية الحادة وهو مرض سرطاني يحدث بسبب تكاثر غير طبيعي للخلايا الأرومية الليمفاوية في نخاع العظم) يصيب الأطفال في المقام الأول وهو قاتل دون علاج.ويقول الباحث جان كولز: “بما أن العلاج الكيميائي يسبب العديد من الآثار الجانبية ، فقد بدأنا نبحث عن علاجات أقل سمية للمرضى الشباب”و أصبح الباحثون مهتمين بعد ذلك بمجموعة غاما-سيكريتاز المتعددة البروتينات والتي يوجد بها العديد من المتغيرات في الجسم.ويقول بارت دي ستروبر: “أردنا التحقق مما إذا كان تثبيط بعض المتغيرات يمكن أن يقلل من الآثار الجانبية”.ووجد الباحثون بعد ذلك أن تثبيط متغير معين من هذا المجمع يسمح بمعالجة فعالة وآمنة في كل من الفئران المختبرية وخلايا المرضى المصابين بالسرطان T-ALL.يقول أحد الباحثين: “لقد تمكنا من إيقاف نمو خلايا اللوكيميا ، ولم نعثر على أي دليل على وجود آثار جانبية تميز العقاقير الحالية”.ويأملون الباحثون الآن أن يستفيد المرضى قريبًا من اكتشافهم.

وكالات

Previous post دراسات تثبت مساوئ الأطباق الصناعية على البشر
Next post مشاورة عامة للمناخ عبر الإنترنت في بلجيكا
%d مدونون معجبون بهذه: