الجمعة. ديسمبر 4th, 2020

شبكة المدار الإعلامية الأوربية …_ قالت وزارة الخارجية في تايوان يوم الخميس إن الصين تضغط على الإمارات العربية المتحدة وأربع دول أخرى لتغيير مسمى المكاتب التمثيلية لتايوان وذلك في مؤشر جديد على الضغوط الدبلوماسية على الجزيرة.يأتي ضغط بكين على الإمارات والبحرين والإكوادور والأردن ونيجيريا بعد قرار بنما هذا الأسبوع قطع العلاقات الدبلوماسية مع تايوان والاعتراف بالصين وبسياسة “صين واحدة”.وقالت وزارة الخارجية في بيان إن الصين تريد من الدول الخمس أن تطلب من تايوان استخدام أسماء مثل “مكتب تايبه التجاري” وهي لا تشير إلى سيادة تايوان.وأضاف البيان “الصين تعمل على قمعنا بطريقة وقحة أهانت بشدة أحاسيس شعب تايوان”.ولم ترد وزارة الخارجية الصينية على طلب للتعقيب.والمسمى الحالي لمكتب تايوان في الأردن هو “المكتب التجاري لجمهورية الصين”.وجمهورية الصين هو الاسم الرسمي لتايوان ويعود تاريخه إلى سيطرة حكومة جمهورية الصين على البر الرئيسي الصيني قبل فرارها إلى الجزيرة في نهاية الحرب الأهلية الصينية.وتنظر الصين إلى تايوان كإقليم منشق يجب أن يعود إلى سيادتها بالقوة إذا لزم الأمر.وتحاول كل من تايوان والصين اصطياد الحلفاء الدبلوماسيين للطرف الآخر منذ طرد تايوان من الأمم المتحدة عام 1971 والاعتراف الرسمي بالصين