أعتذر.. 

مروى آدم حسن أعتذر للطُّرق  التي لويتُ أعناقها لكي تستقيم لي أعتذر للشوارع التي قطعتها لكي أجدني أعتذر للظلال التي أرهقتُها بإسقاطاتي الغبية أعتذر للشمس ...

No More Posts
%d مدونون معجبون بهذه: