أخبار عاجلة
الرئيسية » احوال الجالية » اطروحة دكتورة “الهوية الثقافية الإسلامية في المواقع الالكترونية العربية”

اطروحة دكتورة “الهوية الثقافية الإسلامية في المواقع الالكترونية العربية”


تمكنت الطالبة حبيبة المانع، من جامعة الامير عبد القادر، من نيل درجة الدكتورة
في الدعوة، الاعلام والاتصال بتقدير مشرف جدا يوم الخميس الماضي عقب
مناقشتها للأطروحة امام لجنة تحكيم مكونة كل من عميد الجامعة الدكتور احمد
عبدلي، رئيسا، الدكتور نورالدين سوكحال، مشرفا ومقررا، الدكتورة زكية منزل
غرابة، عضوا مناقشا، الدكتور جمال العيفة، من جامعة عنابة عضوا مناقشا
والذي غاب عن الجلسة بعذر، الدكتورة سكينة العابد، من جامعة صالح بوبنيدر
قسنيطينة 3 عضوا مناقشا، الدكتور يحي تقي الدين، من جامعة محمد بوضياف
المسيلة عضوا مناقشا.
وتناولت هذه الدراسة، الموسومة “بالهويّة الثقافية الإسلامية في المواقع الالكترونية
العربية”، 4 مواقع عربية وهي:
موقع “نوافذ ثقافية”، ممثلا لمنطقة شمال غرب افريقيا والتي ضمت خمسة بلدان
(ليبيا ،المغرب، الجزائر، تونس وموريتانيا)
و موقع “جسرة” القطري ، تم اختياره ممثلا لمنطقة شبه الجزيرة العربية والتي
ضمت سبعة بلدان (البحرين، الامارات،قطر،السعودية، الكويت،عمان، اليمن).
وكذا موقع فلسطيني وهو موقع مؤسسة فلسطين الثقافية، ممثلا لمنطقة بلاد الشام
وضمت خمسة بلدان وهي (العراق، سوريا، الأردن، لبنان ، فلسطين).
واخيرا موقع “نقطة ضوء ” المصري ، ممثلا لمنطقة شمال شرق إفريقيا وضمت
بلدين (مصر، السودان)
ووفقا لمقدمة الاطروحة” تندرج هذه الدراسة الموسومة “بالهويّة الثقافية الإسلامية
في المواقع الالكترونية العربية” ضمن دراسات تحليل المضمون الالكتروني و قد
دارت حول معرفة مدى حضور مواضيع الهويّة الثقافية الإسلامية في أربعة
مواقع إلكترونية ثقافيّة غطت المنطقة العربية “.

وتابعت المقدمة “تعدّ تقنية الويب من التطبيقات الأبرز و الأكثر استخداما ضمن
شبكة الإنترنت و من أجل نجاحها و تأثيرها يجب أن يراعى فيها مستوى تصميم
الشكل؛ فبمقدار جودته و حسن إخراجه و تنظيمه بصفة عامة يحقق الغاية المرجوة
التي من أجلها تأسس الموقع.
واضافت المقدمة”اما نجاح مستوى المضمون فيعود لكثرة و تنوع الإنتاج الفكري
الثقافي المعروض ضمنها من مقالات و فيديوهات و صور…”
وواصلت المقدمة” فالمواقع الثقافية أدّت و مازالت تؤدي دورا حيويا و مهما في
تناولها قضايا الهويّة الثقافية و هويّة المجتمع العربي مرتبطة بثقافته الإسلامية و
عليه فالهويّة الثقافية الإسلامية هي نظام من القيم و التصورات التي يتميز بها
المجتمع العربي الإسلامي و ذلك تبعا لخصوصياته التاريخية و الحضارية”
ووفقا ما كشفت عنه الدراسة احتل موقع “نوافذ ثقافية” المرتبة الاولى في
المواقع اكثر تناولا للهوية الثقافية في الصفحة الرئيسية حيث ” بلغت عدد
مواضيعه 109:نوافذ ثقافية بـ 31/ نقطة ضوء بـ 30/الجسرة بـ 28 /فلسطين بـ
20

  • غلب في ثلاث مواقع المواضيع الخاصة بالأدب العربي، عدا موقع نوافذ ثقافية
    التي طغت عليها الأخبار الفنية ،-أما مواضيع الدين الإسلامي جاءت كأضعف
    نسبة”.
    كما لاحظت الطالبة حبيبة المانع في دراستها ان مواضيع الهويّة الثقافية
    الاسلامية في مواقع عينة الدراسة كانت على النحو التالي” نلاحظ أن موقع نوافذ
    كان الأعلى نسبة من حيث المواضيع حيث بلغ 57 موضوعا ثم تلاها موقع
    مؤسسة فلسطين بـ 47 موضوع ثمّ موقع الجسرة بـ 37 موضوع واخيرا موقع
    نقطة ضوع بـ 13 موضوع”.
    اما فيما يتعلق بالمواضيع الخاصة باللغة الادب والادب العربي استنتجت
    الطالبة” ان من مجموع 43 موضوع، تساوت في جميع المواقع بـ 11 موضوعا،
    عدا نقطة ضوء بـ10، جاءت أعلى نسبة لفئة الهويّة من خلال رؤية الأدباء و

إبداعاتهم بـ46.51% ثم الهويّة والأمن اللغوي بنسبة بلغت 37.21% وأخيرا
الهويّة في ظل التكنولوجيا بنسبة 16.28%.”
وفيما يتعلق بالمواضيع الخاصة بالتاريخ و التراث استنتجت الطالبة ان “من
مجموعها العام الذي بلغ 41 موضوع، رجعت أعلى نسبة لمؤسسة فلسطين بـ 15،
وتساوت كل من نقطة ضوء و نوافذ ثقافية بـ 10مواضيع و أخيرا الجسرة بـ 6
مواضيع، تنوعت مواضيعها التي مسّت الهويّة و قد رجعت أعلى نسبة لفئة البلدان
العربية تاريخا وتراثا بـ36.59%، ثم فئة التراث وقضاياه بنسبة 31.71% ثمّ
المعالم العربية والإسلامية بنسبة19.51% و اخيرا فئة الباحثين الذين اهتموا
بالتاريخ والتراث بنسبة 12.19%”.
وبشان المواضيع الخاصة بالإبداع الفني استنتجت الدراسة ” بلغ مجموعها العام
29 موضوعا جاء أعلى نسبة رجعت لموقع نوافذ ثقافية بـ 12، ثمّ موقع مؤسسة
فلسطين بـ7، ثمّ موقع الجسرة بـ6، واخيرا موقع نقطة ضوء بـ 4، وقد تنوعت
مواضيعها فجاءت أعلى نسبة لفئة الفنون التشكيلية بـ 55.18%، ثم الفنون
التمثيلية بنسبة 24.14% و أخيرا الفنون الصوتية بـ20.68%”.
اما المواضيع التي لها علاقة بمعنى الهوية الثقافية الاسلامية خلصت الدراسة الى
” جاء مفهوم الهوية بثلاث معانى، تساوت جميع المعاني في نوافذ ثقافية، و جاء
معنى ما تتفرد به الأمة و الأفراد من خصوصية ثلثي في نقطة ضوء، أما مؤسسة
فقد جاء معنى الهوية كمركب من مجموعة عناصر بالنصف أما موقع الجسرة فقد
تساوت فيها كل الهوية بمعنى ما تتفرد به الأمة و الهوية كمركب بنسبة بلغت
42,86″.
وتوصلت الدراسة الى ان أسلوب اللغة المستعملة في المواقع هي” اللغة الأدبية
التي غلبت على كل المواقع عدا موقع ” نوافذ ثقافية””.
وبخصوص المجال الجغرافي في تغطية المواضيع توصلت الدراسة الى ” جاء
الاهتمام في مجموعه العام بالمواضيع الوطنية في كل المواقع عدا موقع الجسرة
الذي غلبت عليه المواضيع ذات البعد العربي” .

وحسب الدراسة اعتمدت الطالبة على طريقتين في عملها “عينة الدراسة التحليلية:
تحليل مواضيع الصفحة الرئيسية : باستخدام عينة الحصر الشامل و هذا بإخضاع
جميع مفردات الصفحة الرئيسية للتحليل والتي بلغ عدد مواضيعها بــ 109
العينة القصدية: باستعمال خدمة البحث الداخلي للمواقع للوصول لمواضيع الهويّة
مباشرة بعدما تعذر علينا وجود مواضيع كافية من خلال البحث في مواضيع
الصفحة الرئيسية فقط، و كذلك من أجل التعمق و الإحاطة أكثر بكل جوانب
موضوعنا.”
للإشارة فقد تم مناقشة الاطروحة باحترام تدابير الوقاية من جائحة كورونا وفي
جلسة مغلقة اي دون السماح للطلبة وللمدعوين بالحضور ماعدا اعضاء لجنة
التحكيم
المصدر:

شاهد أيضاً

المعايير البلجيكي لمكافحة الكورونا : 4 مستويات

التفاصيل الكاملة لسلم المعايير البلجيكي لمكافحة الكورونا : 4 مستويات مع إجراءاتها الخاصةيتكون سلم المعايير …

%d مدونون معجبون بهذه: