الرئيسية » العالم العربي » سهى عرفات تهدد السلطة الفلسطينية

سهى عرفات تهدد السلطة الفلسطينية

شبكة المدار الإعلامية الأوروبية …_حذرت سهى عرفات، أرملة الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات، الخميس 27 أغسطس/آب 2020، كبار المسؤولين في السلطة الفلسطينية من استمرار حملة التشهير بها واتهامها بالخيانة، بعد نشرها اعتذاراً من دولة الإمارات عن قيام شبان فلسطينيين بحرق علمها رداً على اتفاق تطبيعها مع إسرائيل.  أرملة الرئيس الفلسطيني أكدت في مقابلة بالصوت مع التلفزيون الرسمي الإسرائيلي “كان” أنها، ومنذ الاعتذار الذي قدمته، تتلقى تهديدات من مسؤولين في السلطة الفلسطينية. وكانت عرفات قد نشرت تدوينة الأسبوع الماضي عبر صفحتها الرسمية على منصة “إنستغرام” اعتذرت فيها نيابة عن الشعب الفلسطيني لدولة الإمارات، على قيام شبان بحرق علم الإمارات، وذلك بعد إعلان تطبيعها مع إسرائيل.وفقاً لمصادر محلية، فقد قالت عرفات للتلفزيون الإسرائيلي: “لقد بدأت السلطة الفلسطينية بالفعل في مضايقة أفراد عائلتي، حيث تم استدعاء شقيقها السفير في قبرص للاستجواب في رام الله، بعد رفضه تنظيم أنشطة مناهضة للإمارات في مجمع السفارة”.أرملة عرفات حذرت من أنه إذا واصل كبار المسؤولين في السلطة الفلسطينية حملتهم ضدها، فإنها ستعلن ما تعرفه عنهم من مذكرات عرفات، قائلة: “سأفتح أبواب الجحيم. يكفي أن أنشر قليلاً مما أعرفه، وسأحرقهم أمام الفلسطينيين وتساءلت عن موقفها قائلة: “هل كل هذا لمجرد أنني دعوت إلى عدم حرق الأعلام؟ هذا إرهاب فكري، هل لهذا السبب تتلقى السلطة الفلسطينية أموالاً من إسرائيل والأمريكيين لتهديد العالم كله؟”.كما أضافت “أنه لو كان عرفات على قيد الحياة، لما تصرف مع الإمارات العربية المتحدة كما تفعل السلطة الفلسطينية. كان سيذهب إلى الأمير محمد بن زايد ويطلب مساعدته ضد نتنياهو، كما سيطلب منه العمل من أجل إطلاق سراح الأسرى وتغيير صفقة القرن”.الاعتذارالأسبوع الماضي، قدّمت سهى عرفات اعتذارها للإماراتيين بعد حرق علمهم، وصور ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد احتجاجاً على اتفاقية التطبيع مع الاحتلال. وعبر حسابها الرسمي  على “إنستغرام”، كتبت سهى عرفات: “أريد أن أعتذر باسم الشرفاء من الشعب الفلسطيني إلى الشعب الإماراتي وقيادته، عن تدنيس وحرق علم الإمارات في القدس وفلسطين، وعن شتم رموز دولة الإمارات الحبيبة”.سهى عرفات  تجاهلت أي تعليق عن اتفاقية التطبيع، وقالت: “على أجيالنا أن تقرأ التاريخ جيداً، لتعرف كيف كانت الإمارات ماضياً وحاضراً تدعم الشعب الفلسطيني والقضية، ولحد الآن”. بدورها، احتفت وسائل الإعلام الكبرى بالإمارات، بمنشور سهى عرفات، حيث نشرت صحف “الإمارات اليوم”، و”الاتحاد”، وموقع “علوم الدار”، تصريحات سهى عرفات، كما قامت بنشر مقتطفات منها عبر “تويتر”.وكانت اتفاقية الإمارات مع الاحتلال الإسرائيلي أغضبت الفلسطينيين قيادة وشعباً، وقامت السلطة بسحب سفيرها من أبو ظبي.

عربي بوست

شاهد أيضاً

تدهور صحة صائب عريقات

شبكة المدار الإعلامية الأوروبية …_أعلن مستشفى “هداسا عين كارم” الإسرائيلي في القدس، الاثنين، تدهور صحة …

%d مدونون معجبون بهذه: