أخبار عاجلة
الرئيسية » الفن » حكايا المدار الفنية ” نيكولاس كيدج حياة المال والشهرة “

حكايا المدار الفنية ” نيكولاس كيدج حياة المال والشهرة “

حكايا المدار الفنية ترويها نجاة أحمد الأسعد

شبكة المدار الإعلامية الأوروبية …_نيكولاس كيدج الممثل الأمريكي يعيش حياة غريبة بعض الشيء مع أموال طائلة أحياناً ينفقها بطريقة غير مفهومة. عرف كيدج الممثل الشهير بالعديد من الأدوار السينمائية البطولية في هوليود حيث تنوعت أدواره بين الأكشن والكوميديا والخيال العلمي. خرج من عباءة الإسم عدة مرات وتعددت تسمياته الفنية إلى أن عرفه العالم بإسم نيكولاس كيدج. تزوج نيكولاس كيدج أربعة مرات بعمر 55عاما بعض زيجاته لم تستمر سوى أشهر وأخرى لم تستمر سوى أربعة أيام. حيث تزوج قبل أيام من إريكا كويكي ” 34 عاماً “، في مدينة سينسيتي، وبعد أربعة أيام عاد لنفس القاعة التي حصل منها على الرخصة للزواج وطالب بالانفصال، وزعم أنه قبل الزواج من اريكا وهو في حالة سكر ولم يكن واعياً مطلقاً خلال الزفاف. نيكولاس كيدج أمضى 10 أشهر في زواجه الأول من باتريشيا أركويتفرانك سبونر، ثم تزوج ليزا ماري ابنة إلفيس بريسلي واستمر معها أكثر من 107 أيام، ثم تزوج من أليس كيم واستمر زواجهما 11 عاماً، وهو أكثر زواج دام فيه. ومن المعروف عن نيكولاس أنه لا يأكل الحيوانات إلا التي تتزاوج بطريقة كريمة. ويقول:”أنا في الواقع اختر الحيوانات التي آكلها وفقًا للطريقة التي تمارس بها الجنس أعتقد أن السمك محترم جدًا بالجنس وكذلك الطيور لكن الخنازير ليس كثيرا لذلك أنا لا آكل لحم الخنزير أو أشياء من هذا القبيل أنا آكل السمك والطيور “. اشترى نيكولاس كيج قلعتين وجمجمة ديناصور، ووضع ثروته في شراء القلاع التي لم يعش فيها، وكان يمتلك 15 مسكناً، بما في ذلك منزل على الواجهة البحرية بقيمة 19 مليون جنيه إسترليني في نيوبورت بيتش ، كاليفورنيا ، وقصر قيمته 2.6 مليون جنيه إسترليني في نيو أورليانز وادعى كيدج أنه “أكثر المنازل مسكونًا في أمريكا” ، واثنين من القلاع الأوروبية بما في ذلك قلعة ميدفورد في سومرست ، والتي كلفته 7.6 مليون جنيه استرليني و 4 مليون جنيه استرليني تاون هاوس في باث القريبة. في أوائل التسعينيات ، كان يعتقد أن ثروة كيدج تبلغ حوالي 150 مليون جنيه إسترليني. لقد دفع 230،000 جنيه إسترليني مقابل أخطبوط حيوان أليف ودفع أكثر من 100،000 جنيه إسترليني مقابل كتاب هزلي نادر للغاية. سُرقت القصة المصورة في وقت لاحق من منزل كيدج قبل أن يعيدها ويبيعها في النهاية بأكثر من 1.6 مليون جنيه إسترليني. دفع 2.3 مليون جنيه إسترليني أخرى لشراء جزيرة في جزر البهاما، كما دفع أكثر من 200000 جنيه إسترليني لشراء جمجمة الديناصور التي يبلغ عمرها 70 مليون عام. في عام 2015، وافق على اعادة الجمجمة للسلطات المنغولية بعد أن علم أنها قد سرقت، كما فرضت عليه الولايات المتحدة الأمريكية ضرائب بملايين الدولارات مما دفعه لبيع معظم ممتلكاته. على الرغم من أن نيكولاس وقع في فخ الاستسهال، وقدم مجموعة كبيرة من الأفلام التي يمكن وصفها بالتجارية، و السيئة أحيانًا، إلا أنه قدم أيضًا أدوراً عظيمة لا يمكن نسيانها، و حصل على جائزة أوسكار عام 1995 عن فيلمه Leaving Las Vegas “مغادرة لاس فيغاس”، و عمل مع عدد بارز من المخرجين أمثال مارتن سكورسيزي، ديفيد لينش و ريدلي سكوت. وفي أحد أفلامه عندما كان كيدج يؤدي دوره في “بيردي” 1984، خلع اثنين من أسنانه أثناء أداءه للدور وهو ما جعل ذلك الجزء من الفيلم مقنعا للغاية”.

شبكة المدار الإعلامية الأوروبية …_

شاهد أيضاً

وادي الذئاب يعود للشاشات من جديد

شبكة المدار الإعلامية الأوروبية …_كشفت صحف تركية عن مفاجأة مميزة لعشاق المسلسل التركي الشهير “وادي الذئاب”، إذ …

%d مدونون معجبون بهذه: