البرلماني المتورط في تأسيس تنظيم عنصري فلاماني يطالب بإسقاط الدعوى عنه


قال النائب البرلماني عن حزب ال فلامس بيلانغ اليميني المتطرف ” دريس فان لانغينهوف’ أنه يأمل أن تسقط النيابة العامة الدعوى في شأن اتهامه بتأسيس المنظمة اليمينية الشبابية ” الدرع و الأصدقاء ” Schild & Vrienden

وكانت الشرطة الفدرالية قد فككت هذه المنظمة اليمينية بعد ظهور روبرتاج عن تصرفاتها العنصرية في التلفزيون الفلاماني المحلي.

وظهرت على البرنامج المصور تعليقاتهم العنصرية ضد المسلمين و العرب و المهاجرين في مجموعات على الفايسبوك وتحريضهم على العنف ضدهم بل كانت تستهدف حتى البلجيكيين الوالون و الحركات اليسارية.

وقال دريس فان لانجينهوف: “تم إجراء محاكمتي بالفعل في وسائل الإعلام ، لكنني أنتظر منذ سنوات محاكمة حقيقية في المحكمة”. وأضاف : “منذ البداية ، قلت إنني لم أفعل شيئًا خاطئًا وأن جميع المزاعم التي وردت عني في هذه التقارير الإعلامية خاطئة”.

أما مكتب المدعي العام في شرق فلاندرز فلم يفرج عن تفاصيل التحقيق القضائي ، لكنه أوضح أنه يعمل على لائحة الاتهام النهائية. لذلك لا توجد مسألة “إسقاط الدعوى” على الأجندة حاليا.

Cannot load next page, click here to check it (Shortcut Key ?)

Previous post شهادات مواطنين بلجيكيين أصيبوا بالكورونا وتعافوا منها: الحياة لم تعد كما كانت..
Next post رئيس الوزراء البلجيكي يعلن تخفيف قيود احتواء كورونا مع اقتراب الميلاد
%d مدونون معجبون بهذه: