طموحات نتنياهو الانتخابية على المحكّ

شبكة المدار الإعلامية الأوربية …_أثناء سعيه لإعادة انتخابه، لجأ رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إلى استراتيجية مباشرة، تتمثل في الاعتماد على الدعم القوي من حلفائه السياسيين الأرثوذكس المتشددين والقضاء على جائحة فيروس كورونا المستجد من خلال تنفيذ واحدة من أكثر حملات التلقيح واسعة النطاق في العالم.

لكن مع انتهاك المجتمعات الأرثوذكسية المتشددة لإرشادات السلامة علنًا والاشتباك العنيف مع الشرطة التي تحاول فرض تلك الإجراءات، يتحول زواج المصلحة هذا إلى عبء. لقد شاهد نتنياهو شركائه السياسيين يقوضون معركة البلاد ضد الفيروس ويثيرون اضطرابات شعبية عنيفة تمتد تهديداتها إلى صناديق الاقتراع.

وقال موشيه كلوغفت، أحد مستشاري نتنياهو سابقا: “يأمل نتنياهو في أن تكون إسرائيل أول دولة في العالم تجري التلقيح بالكامل، وأن يكون قادرًا على فتح آفاق الاقتصاد أمام جميع اليهود الأرثوذكس ،المتشددين والعلمانيين، كي يتجاوز المشاكل الحاصلة في البلاد”. لكن استمرار تلك المشاكل حاليا سيضع “نتنياهو في ورطة كبيرة”.

وقبل أقل من شهرين على انتخابات 23 آذار (مارس)، وجدت إسرائيل نفسها في وضع متناقض. ففي شهر واحد فقط، قامت بتلقيح أكثر من ربع سكانها البالغ عددهم 9.3 مليون نسمة وهي في طريقها لتلقيح جميع السكان البالغين بحلول يوم الانتخابات. في الوقت نفسه، يوجد بها أحد أعلى معدلات الإصابة التي تسجلها البلدان النامية، حيث يتم الكشف عن حوالي 8000 حالة جديدة كل يوم. وشددت هذا الأسبوع إغلاقًا يستمر لمدة شهر، كما أقفلت مطارها الدولي أمام جميع الرحلات الجوية تقريبًا.

وهناك عدد من الأسباب لتفشي المرض. فقبل إغلاق المطار، جلب الإسرائيليون العائدون من الخارج معهم أنواعًا سريعة الانتشار من فيروس كورونا. كما أخفقت شرائح أخرى من السكان في الامتثال لأحكام الإغلاق التي فُرضت على المتاجر والمدارس والمطاعم.

لكن ما من شك في أن القطاع الأرثوذكسي المتشدد، حيث تظل المدارس لديه مفتوحة والمعابد اليهودية ممتلئة وتستمر إقامة حفلات الزفاف والجنازات، كان سببا قويا في ارتفاع عدد الإصابات بالفيروس. ويقدر الخبراء أن هذه الشريحة، التي تشكل حوالي 12 ٪ من سكان إسرائيل، تُسجل بها 40 ٪ من حالات كوفيد-19 الجديدة. وتظهر البيانات الرسمية أيضًا أن معدلات التطعيم في المدن الأرثوذكسية المتشددة، حيث غالبًا ما يتراجع العلم أمام الإيمان، هي أقل بكثير مقارنة ببقية المناطق في البلاد.

يورونيوز

Previous post بلجيكا ضمن الدول ذات الأداء السيء في مواجهة الكورونا
Next post منظمة الصحة لا تنصح أوروبا بتخفيف إجراءات الكورونا
%d مدونون معجبون بهذه: