قرقاش يعلق على الإشكاليات التي تحدث في كازاخستان

شبكة المدار الإعلامية الأوروبية …_علق المستشار الدبلوماسي لرئيس دولة الإمارات العربية المتحدة، الدكتور أنور قرقاش، على الاتصال ‏الذي جرى بين ولي عهد أبو ظبي، الشيخ محمد بن زايد، والرئيس الكازاخستاني، قاسم جومارت ‏توكاييف.‏

وأشار قرقاش عبر حسابه على “تويتر” إلى أن “اتصال الشيخ محمد بن زايد بالرئيس الكازاخستاني يأتي ضمن التواصل مع الدول الصديقة والاطمئنان بعد الأحداث الأخيرة”.

وتابع قرقاش مؤكدا أن “بلاده تؤمن بضرورة تجنب الفوضى، فخطرها كبير على الدول ومؤسساتها والاستقرار الاقليمي”.

وأردف المستشار الدبلوماسي لرئيس الإمارات: “علمتنا الدروس أن ثمن الفوضى باهظ ونقيض لرفاه الشعوب وازدهارها”.

وأكد ولي عهد أبو ظبي، الشيخ محمد بن زايد، خلال اتصاله برئيس كازاخستان، قاسم جومارت توكاييف، الذي جرى يوم السبت، على دعم الإمارات كل ما يحقق استقرار كازاخستان ويحفظ أمنها ومؤسساتها وسلامها الاجتماعي، كما عبّر عن ثقته في قدرة حكومة وشعب كازاحستان على تجاوز هذه الفترة الصعبة بأسرع وقت، بحسب  وكالة أنباء الإمارات (وام).

وفي المقابل، أطلع توكاييف الشيخ محمد بن زايد على آخر مستجدات الأوضاع في بلاده في ضوء الأحداث الأخيرة، والإجراءات التي اتخذت لبسط الأمن وحماية المؤسسات في البلاد.

و أعلن رئيس كازاخستان، قاسم جومارت توكاييف، اليوم الثلاثاء، أن انسحاب قوات حفظ السلام التابعة لمنظمة معاهدة الأمن الجماعي سيبدأ خلال يومين وسيستغرق 10 أيام.

وشهدت كازاخستان منذ أيام موجة احتجاجات بدأت بمطالب اقتصادية تحولت لاشتباكات عنيفة بين المتظاهرين وقوات الأمن في عدد من المدن بينها ألما آتا كبرى مدن البلاد.

وانطلقت الاحتجاجات في المناطق الغربية للبلاد على خلفية ارتفاع حاد في أسعار الغاز.

وعلى الرغم من موافقة السلطات على خفض الأسعار إلى مستواها السابق، لم تهدأ المظاهرات بل امتدت لأنحاء أخرى في البلاد، ما دفع الرئيس قاسم جومارت توكاييف لإقالة الحكومة وإعلان حالة الطوارئ في عموم البلاد، بما فيها العاصمة نور سلطان.

سبوتنيك عربي

Previous post أمير قطر يستقبل وزير الخارجية الإيراني
woman in red dress with camel on desert Next post أول فندق “5 نجوم” للإبل في السعودية
%d مدونون معجبون بهذه: