قيود كورونا تشعل “حرب شوارع” في بلجيكا

شبكة المدار الإعلامية الأوروبية… _حث المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبريسوس، اليوم الإثنين، دول العالم على العمل معًا لوضع نهاية للمرحلة الحرجة من جائحة كورونا، مشيرًا إلى أن لديها الآن جميع الأدوات المتاحة لذلك.

وقال في مؤتمر صحفي مع وزيرة التنمية الألمانية سفينيا شولتسه “تدخل جائحة كورونا الآن عامها الثالث ونحن في منعطف خطير. يجب أن نعمل معًا لإنهاء المرحلة الحرجة من هذا الوباء. لا يمكننا السماح له بالاستمرار ونحن نتخبط بين الذعر والإهمال”.

وأضاف أن ألمانيا أصبحت أكبر متبرع للمنظمة بعد أن كانت الولايات المتحدة تاريخيًّا هي صاحبة أكبر مساهمة مالية بين الدول الأعضاء في المنظمة.

من جهتها، قالت شولتسه إن أولوية ألمانيا -التي تولت رئاسة مجموعة الدول السبع- هي إنهاء الجائحة في جميع أنحاء العالم، داعية إلى “حملة تطعيمات عالمية حقيقية وعاجلة على نطاق واسع”، لتحقيق هذا الهدف.

وتنعقد على مدار أسبوع في جنيف اجتماعات المجلس التنفيذي لمنظمة الصحة العالمية، ومن المقرر مناقشة الجوانب الرئيسية لمستقبل المنظمة التابعة للأمم المتحدة، ومن ضمنها محاولة غيبريسوس البقاء لفترة رئاسة ثانية واقتراح بجعل المنظمة أكثر استقلالية من الناحية المالية.

الشوط الأخير من اللعبة”

وعلى صعيد آخر، حذّر مدير المنظمة من خطورة افتراض أن المتحور أوميكرون الشديد العدوى هو آخر نسخة متحورة من فيروس كورونا، وأن العالم أصبح في “الشوط الأخير من اللعبة”.

وأضاف في كلمته خلال افتتاح اجتماع المجلس التنفيذي، أنه من المحتمل أن يكون 2022 هو عام الخروج من المرحلة الحادة للوباء، وهي المرحلة التي يشكل فيها كوفيد-19 حالة صحية طارئة.

وأشار إلى أن هذا الخروج ممكن في حالة تطبيق الاستراتيجيات واستخدام الأدوات المتاحة مثل اختبارات كشف الفيروس ولقاحات الوقاية بصورة شاملة.

وقال إن “الظروف مثالية لظهور المزيد من السلالات المتحورة”، موضحًا أنه تم تسجيل أكثر من 80 مليون إصابة بأوميكرون منذ رصده قبل أكثر من 9 أسابيع حتى الآن، وهو عدد أكبر مما تم الإبلاغ عنه في 2020 بأكمله.

مصادمات عنيفة في بروكسل

واندلعت مواجهات عنيفة في بروكسل، أمس الأحد، بين الشرطة ومتظاهرين رافضين للقيود التي فرضتها الحكومة البلجيكية لمواجهة كورونا.

وأظهرت مقاطع مصورة اعتداء متظاهرين على أفراد من الشرطة وتكسيرهم واجهات مبانٍ ومحالَّ تجارية، وقالت السلطات البلجيكية إن نحو 50 ألف شخص شاركوا في الاحتجاج.

واستخدمت الشرطة خراطيم المياه والغاز المسيل للدموع بعد اندلاع اشتباكات عنيفة عندما بدأ المتظاهرون إلقاء صناديق القمامة والحواجز وغيرها من المقذوفات على أفراد الشرطة.

وتم توقيف نحو 70 شخصًا، ونُقل 3 ضباط و12 من مثيري الشغب إلى المستشفى، وفقًا لتقارير إعلامية محلية.

ونقلت وكالة الأنباء البلجيكية عن رئيس الوزراء (ألكسندر دي كرو) قوله، مساء الأحد، في أعقاب الاحتجاجات إن “مجتمعنا لن يقبل أبدًا العنف الأعمى”.

وكتب عمدة بروكسل فيليب كلوز على تويتر “يوم صعب في بروكسل. لا شيء يمكن أن يبرر الاعتداءات الجسدية التي تعرضت لها الشرطة وسنبذل قصارى جهدنا لتحديد الجناة”.

ودعا منظمو التظاهرات -الذين قيل إن مطلبهم الرئيسي هو إجراء “نقاش عام حقيقي بشأن الإجراءات”- متظاهرين من دول أوربية أخرى إلى الانضمام إليهم، وشوهدت الأعلام الهولندية والبولندية والفرنسية والرومانية وسط الحشد.

واستمر عدد إصابات كورونا في الارتفاع بشكل حاد في بلجيكا، وأعلنت الحكومة يوم الجمعة العمل بمقياس من ثلاثة رموز ملونة لقياس مدى خطورة الوباء سيدخل حيز التنفيذ في 28 يناير/كانون الثاني.

وفي نوفمبر الماضي، شارك نحو 35 ألف متظاهر في تظاهرات بالعاصمة البلجيكية، بدأت سلمية لكنها تحولت لاحقًا إلى أعمال عنف.

حصيلة قياسية يومية في روسيا

وأعلنت السلطات الصحية في روسيا، اليوم الإثنين، تسجيل 665 حالة وفاة جراء الإصابة بفيروس كورونا، كما ارتفع عدد الإصابات اليومية إلى 651 ألفًا و109 إصابات جديدة خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية، وهي أعلى حصيلة يومية لإصابات كورونا في البلاد منذ بداية الجائحة، وفق إعلام محلي.

وأعلنت غرفة العمليات الخاصة بمكافحة انتشار الفيروس أن إجمالي الإصابات المؤكدة بكورونا في البلاد ارتفع إلى 11 مليونًا و173 ألفًا و300 إصابة، وارتفع إجمالي الوفيات إلى 326 ألفًا و767 وفاة.

وكان نائب مدير مركز جاماليا لعلوم الأوبئة والأحياء الدقيقة (دينيس لوجونوف) قد قال إنه من المتوقع حدوث ارتفاع كبير في حالات الإصابة بكورونا في روسيا أواخر يناير/كانون الثاني ومطلع فبراير/شباط. وأضاف “إنني متأكد تمامًا من أننا سنشهد ارتفاعًا خطيرًا في حالات الإصابة بأوميكرون”.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Previous post تبون والزيارة الرسمية الأولى لمصر
Next post التواجد الروسي على الحدود الاوكرانية…الجيش البلجيكي لديه وحداته “في حالة تأهب قصوى”
%d مدونون معجبون بهذه: