ذكريات ومهاجرين من بلاد الخوف

محمد يونس _سوريا

شبكة المدار الإعلامية الأوروبية…_ماذا قالت القاضية الكندية للمهاجرين الذين كانوا قد دخلوا كندا بطرق غير شرعية ؟
نطقت القاضية الكندية وتحديدا في جلسة منح الجنسية لثمانين مهاجرا , حيث قالت لهم :
أيها السيدات والسادة ~ نحن نعلم الرحلة الصعبة التي قطعتموها والأوطان الغالية التي فارقتموها طمعا بمصير أفضل لتستقروا في هذا البلد الرائع
أيها الناس ~ نحن فخورون بهذا الأستقطاب لثمانين إنسانا ينتمون إلى أكثر من ثلاثين جنسية
دخلتم هذه القاعة مهاجرين وتخرجون منها مواطنين مثلي مثلكم ولا أتميز عنكم بشيء
أقول لكم :
أدخلوا هذا البلد بسلام آمنين !
أعتنقوا الدين الذي به تؤمنون !
تنقلوا وأعملوا في أي مكان تحبون !
وادخلوا البلد وغادروه في اللحظة التي ترغبون !
تعلموا قول الحق والعمل به ولا تخشوا في ذلك لومة لائم !
علموا أولادكم ذلك وعلى محاربة كل ألوان التمييز العنصري كونوا حريصين !
ثم ختمت خطبتها قائلة : والآن , قوموا فليسلم بعضكم على بعض لأنكم أصبحتم بفضل القانون الكندي , إخوة .

عندها , لم يستطع معظم من في القاعة إمساك دموعه مبللة بذكريات مؤلمة من جمهوريات الخوف وبلدان التشرد التي أتوا منها بعضها من بلاااااااااد المسلمين .

شبكة المدار الإعلامية الأوروبية…_

One thought on “ذكريات ومهاجرين من بلاد الخوف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Previous post فرانكلين ينتقد حزب الخضر البلجيكي بسبب اوكرانيا
Next post اوكرانيا تعلن حالة الطوارئ
%d مدونون معجبون بهذه: