بريطانيا مستمرة بسياسة الهجرة والتجارة مع الاتحاد الأوروبي بعد الاتحاد الأوروبي

شبكة المدار الإعلامية الأوربية …_ أكد وزير المال البريطاني، فيليب هاموند، أنّ الاتفاق على خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، يعني أن بريطانيا تحتفظ بنفس القواعد التي تطبق في السوق الموحدة والاتحاد الجمركي، موضحا أن بريطانيا تسعى إلى تحقيق اتفاق مع الاتحاد الأوروبي، ببقاء “الوضع الراهن” في التجارة والهجرة، لمدة عامين بعد المغادرة في آذار/ مارس 2019، وتعتبر كلمات هاموند أكثر تحديدا من التعليقات التي قدمتها رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، بشأن صفقة التحول المرغوبة، وهذا الدعم ربما يغضب النواب المحافظين الداعمين لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، لأنه لا يعطي بريطانيا الخروج الكامل من هياكل الاتحاد وقواعده. ويرى هؤلاء النواب أن بريطانيا، على استعداد لقبول مقترحات بروكسل للانتقال، والتي تنطوي على الحفاظ على الوضع الراهن، على الرغم من التحفظات التي تحث ماي على رفضها، وسيدعم مجلس الوزراء البريطاني تعديل مشروع قانون الانسحاب من الاتحاد الأوروبي الذي سيترك الموعد النهائي لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي في 29 آذار/ مارس 2019، ولكنه يمنح النواب القدرة على إعادته، إذا وافق الاتحاد الأوروبي على ذلك، وذلك لتجنب الهزيمة الثانية لمجلس العموم، وبالحديث عن المهمة التجارية في الصين، وجه أحد الصحافيين سؤالًا إلى هاموند، عما إذا كان يتعين على الشركات توقيع صفقة انتقالية والتي ترى أن بريطانيا ستبقى في السوق الموحدة والاتحاد الجمركي وتخضع إلى محكمة العدل الأوروبية، أجاب في كلمة واحدة “نعم”.

Previous post التجمع اليميني يدعو لنهاية الاتحاد الأوروربي
Next post ترحيب من دول أوروبية لموضوع اتفاق الشراكة مع السلطة في النمسا
%d مدونون معجبون بهذه: