تقنية “الهولوغرام”، ضمن احتفالات اليوبيل البلاتيني

شبكة  المدار الإعلامية  الأوروبية …_ عادت عقارب الساعة سنوات للوراء في العاصمة البريطانية لندن، حيث أطلت الملكة إليزابيث “الشابة” على محبيها في الشوارع، وهي على متن عربتها الذهبية التاريخية، وذلك من خلال تقنية “الهولوغرام”، ضمن احتفالات اليوبيل البلاتيني.

وكانت العربة التي يعود تاريخها لـ260 عاما، قد أخذت الملكة إليزابيث من وإلى تتويجها في عام 1953. واليوم، حظي البريطانيون بفرصة لا تتكرر لرؤية ذلك المشهد وكأنهم دخلوا آلة زمنية، حيث ظهرت الملكة بنفس الشكل الذي بدت فيه بيوم تتويجها التاريخي، فيما جرت الخيول العربة واصطف الحراس على جانبيها.

وتمكن القائمون على الاحتفالات بمرور 70 عاما على جلوس الملكة على العرش، من تقديم ذلك المشهد، من خلال تقنية   الهولوغرام ، التي قدمت صورة ثلاثية الأبعاد للملكة الشابة داخل العربة.

وكانت الاحتفالات باليوبيل البلاتيني قد بدأت بعرض عسكري في وسط لندن، وتلقت الملكة إليزابيث التحية من 1500 جندي وضابط من شرفة قصر بكنغهام.

وتشمل الاحتفالات قداس شكر الجمعة في كاتدرائية القديس بولس في لندن، وحفلا موسيقيا في قصر باكنغهام يوم السبت، ومسابقة نظمها الآلاف من فناني الأداء من المدارس ومجموعات أخرى بجميع أنحاء البلاد بعد ظهر الأحد.

سكاي نيوز

Previous post الملكية البلاتينية
Next post جونسون واقتراب الاستقالة
%d مدونون معجبون بهذه: