زيادة التدقيق والتفتيش في محكمة لاهاي بعد حادثة انتحار سلوبودان برالياك

شبكة المدار الإعلامية الأوربية …_ أعلنت محكمة الجنايات الدولية ليوغسلافيا السابقة في لاهاي، أن السم الذي استعمله سلوبودان برالياك من كروات البوسنة لينتحر خلال جلسة المحاكمة لم يكن ممكنا ملاحظته عبر الأجهزة الالكترونية، وأنه لا يوجد أي إجراء كان سيكشف السم.وكانت المحكمة فتحت تحقيقا داخليا بشأن موت برالياك الذي انتحر يوم 29 من نوفمبر الماضي، بشربه مادة سيانيد البوتاسيوم القاتلة أمام الملإ خلال الجلسة التي كانت تبث مباشرة على قنوات تلفزيونية، وذلك بمجرد سماعه النطق بالحكم عليه بالسجن عشرين سنة نافذة، لارتكابه جرائم حرب ضد الإنسانية.وأوضح القاضي حسين جالو أن التحقيق لم يكشف عن أدنى خلل للإطار القانوني للمحكمة، مبينا أن الإجراءات تم احترامها من جميع أعوان المحكمة ومن مركز الاعتقال في لاهاي.وما تزال النيابة العمومية الهولندية مواصلة للتحقيق، بهدف معرفة الكيفية التي تحصل بها برالياك على قنينة تحتوي على السيانيد، فيما أوضح القاضي أنه من غير الممكن الحصول قانونيا على سيانيد البوتاسيوم، أو صنعه خلسة انطلاقا مما هو متوفر في مركز الاعتقال.وبهدف عدم تكرار هذا النوع من الحوادث أصدر القاضي تعليماته الخاصة بتدقيق التفتيش، وتكوين الأعوان الأمنيين.

يورونيوز

One thought on “زيادة التدقيق والتفتيش في محكمة لاهاي بعد حادثة انتحار سلوبودان برالياك

Comments are closed.

Previous post الاحتجاجات مستمرة في إيران وارتفاع في عدد القتلى
Next post الاتحاد الأوربي مستمر في متابعة الاحتجاجات الإيرانية
%d مدونون معجبون بهذه: