لوحة “القدس لا تنسى “. زيت على قماش 106 * 70 2022

الدكتور بسام فتحى البلعاوى

شبكة المدار الإعلامية الأوروبية…_للفنانة الروسية, ناديجدا كافكازوفا, من مدينة “ليسكوفو”
تقول الفنانة, ناديجدا:
ان جمال وعظمة القدس ، الدفء والراحة ، التي تخترق حرفياً كل قطعة معمارية ، والجمال الغريب غير العادي لسكانها ، أردت أن تعكس في اللوحة. في الوقت نفسه ، أردت حقًا اظهار جمال الصحفية الفلسطينية الشهيرة عالميًا, شيرين أبو عاقلة ، حتى تكون تخليدا لذكراها العطرة ، بما أنها أولاً وقبل كل شيء ، امرأة جميلة في بلدها ، تذكرها بمدى جمالها. كون القدس لشعبها ولضيوفها فائقة الجمال وقد طالت معاناتها وهي في أمس الحاجة للسلام والامان لشعبها.

نبذة عن الفنانة:
ناديجدا ميركوريفنا كافكازوفا ، ولدت في ليسكوفو ، نيجني نوفغورود ، في عام 1982. في عائلة من الفنانين. في عام 2003 تخرجت من كلية الفنون والجرافيك في الجامعة التربوية في تشيبوكساري
هي عضو فى فريق الفنانين الروس الذى شكلته المنظمة الاقليمية العامة لجمهورية تشوفاشيا, “جمعية الصداقة والتعاون بين شعوب تشوفاشيا وفلسطين”, و يبلغ تعدادهم نحو 300 فنان, يشاركون فى مشروع الفن الدولي لاجل فلسطين, وألذى يحمل اسم “فلسطين بعيون فناني روسيا والعالم”, وهي مشاركة منذ اليوم الاول فى هذا المشروع, وشاركت حتى الان بأكثر من 20 معرضا لاجل فلسطين, وسبق لها أن رسمت الشهيد المؤسس, أسعد الصفطاوى, والفنان الفلسطيني الشهير, طالب دويك
أتقنت ناديجدا عمل النقش ، وأنشأت ورشة معالجة الأحجار الخاصة بها في مدينتها الأم. لأكثر من 15 عامًا ، وهي تعمل بالحجر كنقاش ، كرست وقت فراغها للرسم ، والمشاركة في معارض المدينة المواضيعية. حاولت في لأعمالها أن تعكس مزاج اليوم.
منذ عام 2014 ، تم عمل أكثر من 700 صورة رسومية في ورشة الجرانيت تحت إشرافها
وتضيف ناديجدا:
كانت الحروب هي أفظع الأحداث. والفنان ، مثله مثل أي شخص آخر ، قادر على إظهار جمال أوقات السلم وآلام ورعب أيام الحرب. يعيش الشعب الفلسطيني في زمن الاحتلال ومهمتنا هي دعم هذا الشعب الرائع بروح صادقة واحترام تقاليدهم القديمة وأراضيهم المقدسة وثقافتهم.
نحن معجبون بتضامنهم وصداقتهم ووطنيتهم.
اننا مستوحون من ثقافة فلسطين لإنشاء لوحات جديدة تُظهر مناظر طبيعية ووجوهًا مألوفة في قراءة جديدة. حيث يمكننا إظهار رغبتنا في أن نكون أصدقاء والرغبة في اعادة السلام والحرية لهم في أسرع وقت ممكن

شبكة المدار الإعلامية الأوروبية…_

Previous post دي لسبس الذي لا نعرفه
Next post مهن ..و.. محن (( 2)) كسرة خاطر .. محمد النيجيري.. الاسكافي
%d مدونون معجبون بهذه: