اعتراف أخير

نعمة محمد الفيتوري

قلت لك منذ البداية
أنني بقايا امرأة
نفذ رصيد الصبر من أيامها
وأن كل انفعالاتي
محض سراب
اتحصن بها من شدة الخوف
الخوف من الأذى
أنا امرأة تأذت كثيرا
قد أرى سعادتي في أتفه الأشياء التي تخصني
وتفاصيلي التي فقدتها .

أنا امرأة فقدت كل شيء
فلا تزاحمني في أشيائي التافهة
لا تزاحمني حتى عندما أعد لك طبقا لتأكله
لا تحرمني من الشعور بأنني على قيد الوجود
وأنني لازلت أمنح السعادة لمن أحب .

أنا امرأة لا تطلب الكثير
تؤمن أنها بقايا
حافظت على أنوثتها وقلب مفعم بالدفء
الدفء الذي يقيها برد الأيام
فلا تعاملني ببرود
ماعدت أقوى على المزيد..

أنا امرأة من نار
يشعلني الحب وأتوهج من الحنان
تغمرك بالنشوة إذا ما اقتربت
فلا تطفئني

أنا امرأة بلا مكان
قد أحتضن هواء غرفتي إذا ما شعرت بإنتمائي لها
فاحتويني
إمنحني قدرا من الحرية
يثبت لي فعلا
أنك تحبني .

شبكة المدار الإعلامية الأوروبية …_

Previous post عادات وتقاليد ليبيه
Next post الشاعرلايموت_يذوب
%d مدونون معجبون بهذه: